اقتصاد المغرب

ارتفاع التضخم في المغرب 2.2% خلال فبراير على أساس سنوي

بسبب صعود أسعار المواد الغذائية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أفادت إحصائيات المندوبية السامية للتخطيط في المغرب، اليوم الخميس، بأن معدل التضخم لشهر فبراير/شباط الماضي ارتفع 2.2% مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي وبنسبة 0.2% على أساس شهري بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وتعد أسعار المواد الغذائية المحرك الرئيسي للتضخم في المغرب.

وسجل معدل التضخم في يناير كانون الثاني 2.3%.

كانت كالة الإحصاء المغربية قالت في يناير/كانون الثاني الماضي إنها تتوقع أن ينتعش النمو الاقتصادي في المغرب إلى 3.2% مقابل 2.9% سجلها العام الماضي.

تفترض التوقعات تحسن الطلب الخارجي على السلع المغربية وانخفاض محصول الحبوب عن المتوسط بسبب الجفاف.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، قال البنك المركزي المغربي، إنه أبقى سعر الفائدة القياسي بدون تغيير عند 3% اليوم الثلاثاء للحفاظ على استقرار الأسعار.

وأضاف البنك في بيان عقب الاجتماع الفصلي لمجلس إدارته أن التضخم، مدفوعا بأسعار المواد الغذائية، سيبلغ في المتوسط ​​6.1% هذا العام، انخفاضا من 6.6% العام الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.