المركزي الأوروبي

لاغارد: التضخم سيواصل الانخفاض والنمو الاقتصادي سيتحسن هذا العام

أكدت أن المرونة الاقتصادية لمنطقة اليورو تحتاج إلى زيادة الإنتاجية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد، اليوم الجمعة، لقادة دول الاتحاد الأوروبي المجتمعين في بروكسل، إن معدل التضخم في منطقة اليورو يتجه لمواصلة الانخفاض، في حين سيبدأ النمو الاقتصادي في التحسن خلال العام الجاري.

وأضافت أن المرونة الاقتصادية لمنطقة اليورو تحتاج إلى زيادة الإنتاجية، وهو ما يتطلب بدوره زيادة الاستثمار.

وأبقى البنك المركزي في منطقة اليورو أسعار الفائدة ثابتة منذ رفعها إلى مستوى قياسي في سبتمبر الماضي. حتى خلال اجتماعه في شهر مارس، كانت رسالة البنك هي أنه من السابق لأوانه مناقشة موعد البدء في تخفيض أسعار الفائدة. ويجتمع بعد ذلك في أبريل، ثم يونيو.

يعتبر اجتماع يونيو نقطة تحول محتملة من قبل العديد من أعضاء مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي - الذي يصوت على تحركات أسعار الفائدة - لأنه سيكون أول تجمع تتاح له بيانات من مفاوضات الأجور في فصل الربيع. والبنك المركزي الأوروبي في حالة تأهب للتأثيرات التضخمية المحتملة الناجمة عن ارتفاع الرواتب.

ويتجه اهتمام السوق الآن إلى عدد التخفيضات التي من المرجح أن ينفذها البنك المركزي الأوروبي على مدار هذا العام. وتشير أسواق المال إلى إجراء ثلاثة تخفيضات بحلول ديسمبر/كانون الأول، إلى جانب خفض رابع محتمل، وفقا لبيانات رويترز.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.