اقتصاد الصين

الصين تطرح لأول مرة قوائم سلبية للتجارة في الخدمات عبر الحدود

لمواءمة نفسها مع قواعد التجارة والاقتصاد الدولية عالية المعايير

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

طرحت الصين نسخا محلية وتجريبية من القوائم السلبية لمناطق التجارة الحرة للتجارة عبر الحدود لتعزيز الانفتاح، حسبما أفادت وزارة التجارة الصينية يوم الجمعة الماضي.

وتعد هذه المرة الأولى التي تصيغ فيها الصين قائمة سلبية لتجارة الخدمات عبر الحدود على المستوى الوطني، وفقا للوزارة. وتتكون القائمة على المستوى الوطني من 71 بندا.

وقالت الوزارة إن النسخة التجريبية من القائمة السلبية لمناطق التجارة الحرة لتجارة الخدمات عبر الحدود تتضمن 68 بندا في المجمل، وتغطي مجالات تشمل المؤهلات المهنية للأشخاص الطبيعيين والخدمات المهنية والمالية والثقافة.

وتعتبر هذه التحركات بمثابة تدابير رئيسية اتخذتها الصين لمواءمة نفسها مع قواعد التجارة والاقتصاد الدولية عالية المعايير وتعزيز الانفتاح المؤسسي.

وفي هذا السياق، قال خه يا دونغ، المتحدث باسم الوزارة في مؤتمر صحافي عقد في نوفمبر من العام الماضي، إن الصين أصدرت قائمتها السلبية الأولى لتجارة الخدمات في ميناء هاينان للتجارة الحرة في يوليو 2021، وحددت القائمة أنه يجب أن يتمتع مقدمو الخدمات المحليون والأجانب بوصول متساو إلى القطاعات غير المدرجة ضمن هذه القائمة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.