البحر الأحمر

الرئيس التنفيذي لـ"هاباغ لويد": أزمة البحر الأحمر قد تنتهي هذا العام

أكدت أنها تواصل تجنب البحر الأحمر وخليج عدن

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال رولف هابن يانسن الرئيس التنفيذي لشركة هاباغ لويد الألمانية للشحن في مقابلة مع رويترز، اليوم الأربعاء، إن الشركة ما زالت تتوقع انقضاء أزمة البحر الأحمر قبل نهاية العام الحالي.

وأضاف هابن يانسن "لا أعلم على وجه اليقين، لكننا نتوقع انقضاء الأمر خلال العام الحالي، وأن نعود إلى ما يشبه الأوضاع الطبيعية".

وتضررت هاباغ لويد، وهي خامس أكبر شركة لشحن الحاويات في العالم، من هجمات جماعة الحوثي اليمنية على السفن التجارية في منطقة البحر الأحمر، وهو الأمر الذي حدث أيضا مع شركات منافسة ودفعها إلى القيام برحلات أطول وأكثر تكلفة حول قارة إفريقيا.

كانت شركة شحن الحاويات الألمانية هاباغ لويد، قالت إنها تواصل تجنب البحر الأحمر وخليج عدن، مضيفة أن "منطقة الخطر" المرتبطة بالهجمات المحتملة لجماعة الحوثي اليمنية المتحالفة مع إيران لم تمتد إلى البحر المتوسط.

وأضافت الشركة في تعليقات عبر البريد الإلكتروني "ما نراه هو أن نطاق الهجمات في البحر الأحمر وخليج عدن يتسع أكثر فأكثر... ولهذا السبب نتجنب هذه المنطقة تماما".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.