اقتصاد السعودية

السعودية واليابان توقعان 30 مذكرة تفاهم في مجالات الطاقة والتصنيع والأنشطة المالية

السعودية أكبر مورد للنفط الخام لليابان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

وقّعت السعودية واليابان أكثر من 30 مذكرة تفاهم في مجالات الطاقة والتصنيع والأنشطة المالية، وذلك على هامش فعاليات منتدى الأعمال لـ"الرؤية السعودية - اليابانية 2030"، اليوم الثلاثاء، في طوكيو.

والتقى وزير الصناعة الياباني كين سايتو، خلال أعمال المنتدى، مسؤولين سعوديين، من بينهم وزير الطاقة الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز، ووزير الاستثمار خالد الفالح، فضلاً عن ممثلين لشركات سعودية.

وقال سايتو، خلال المنتدى، إن السعودية أكبر مورد للنفط الخام لليابان، ومن أهم الشركاء فيما يتعلق بأمن الطاقة، وفق "رويترز".

من جهته، أعلن وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز، تحقيق بلاده أرقاماً قياسية عالمية جديدة في انخفاض تكلفة إنتاج الكهرباء من طاقة الرياح، عبر مشروعَي "الغاط" و"وعد الشمال"، في خطوة من شأنها أن تدعم خططها لرفع حصة الطاقة المتجددة إلى 50% من مزيج الكهرباء بحلول 2030.

وذكرت الشركة السعودية لشراء الطاقة أنها وقعت مع كونسورتيوم تقوده شركة ماروبيني اليابانية اتفاقيتين لشراء الطاقة من مشروع الغاط لطاقة الرياح الذي تبلغ قدرته 600 ميغاواط ومشروع وعد الشمال لطاقة الرياح الذي تبلغ قدرته 500 ميغاواط.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.