اقتصاد

أميركا وكوريا الجنوبية واليابان تتعهد بتعاون استراتيجي لتعزيز الأمن والاقتصاد

في قطاعات الذكاء الاصطناعي الطاقة النظيفة وسلاسل توريد أشباه الموصلات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تعهد وزراء التجارة من الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية، أمس الأربعاء، بالتعاون في القضايا الاستراتيجية بما في ذلك أمن الذكاء الاصطناعي وضوابط التصدير والطاقة النظيفة وسلاسل توريد أشباه الموصلات.

وقالت وزيرة التجارة الأميركية جينا ريموندو في بداية الاجتماع في واشنطن "نضاعف جهودنا للعمل معا".

وأضافت "بما أن (البلدان) الثلاثة تتصدر الاقتصادات في التصنيع والخدمات والتكنولوجيا والابتكار، علينا أن نعمل معاً لتحقيق المنفعة ليس فقط لبلداننا، ولكن أيضا لسلامة وأمن العالم".

وانضم إليها في الاجتماع الثلاثي الافتتاحي وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني كين سايتو ووزير التجارة والصناعة والطاقة الكوري الجنوبي آهن دوك جيون. وقرر زعماء البلدان الثلاثة عقد هذه الاجتماعات في قمة أغسطس/آب التي عقدت في كامب ديفيد.

وقال الوزراء في بيان بعد الاجتماع "سنركز جهودنا المشتركة على مجموعة من المجالات الاستراتيجية المصممة لتعزيز أمن ورخاء شعوبنا ومنطقة المحيطين الهندي والهادي. ونهدف إلى إعطاء الأولوية للتعاون لتعزيز مرونة سلاسل الإمداد في قطاعات مهمة، بما في ذلك أشباه الموصلات والبطاريات"، بالإضافة إلى أمن الذكاء الاصطناعي والمعادن الحيوية وأمن الإنترنت ووضع المعايير الفنية.

وفي الشهر الماضي، تعهد الرئيس جو بايدن بزيادة الرسوم الجمركية بشكل حاد على المعادن الحيوية القادمة من الصين، إذ تعهدت واشنطن بتقليص هيمنة الصين على سلاسل توريد المعادن المهمة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.