.
.
.
.

السعودية: 100 ألف قرض عقاري للإسكان خلال 2018

نشر في: آخر تحديث:

يعتزم صندوق التنمية العقارية السعودي، تخصيص 100 ألف قرض سكني مدعوم لمستفيديه هذا العام، في أكبر دفعة على الإطلاق منذ تأسيسه قبل أربعين عاما، والتي يستهدف من خلالها الصندوق تقليص قائمة المنتظرين إلى النصف بنهاية العام الحالي.

وتضاف دفعات هذا العام إلى 85 ألف قرض، أتم الصندوق تخصيصها بالفعل العام الماضي، ضمن برنامج سكني في مرحلته الأولى.

وتشكل هذه القروض قفزة كبيرة في أعداد المستفيدين مقارنة بمتوسط لم يكن يزيد على 12 ألف قرض كان الصندوق يوفرها سنويا قبل أن يتغير نظامه من الإقراض المباشر من أمواله الذاتية إلى التعاون مع البنوك ومؤسسات التمويل، بحيث يغطي الصندوق ما قد يصل إلى 100% من أرباح القرض نيابة عن المستفيد، وفقا لمعايير تشمل مستوى الدخل وعدد أفراد الأسرة وغير ذلك.

هذا التغيير وإن يكن له معارضوه بين المنتظرين للدعم الإسكاني، إلا أن له ما يبرره من وجهة نظر الصندوق، إذ إن النظام الجديد سيتيح تقليص فترة الانتظار من اثني عشر عاما في المتوسط، إلى أقل من خمس سنوات في المرحلة الأولى، لتتلاشى فترة الانتظار بعد ذلك.

وتكفي الإشارة إلى أن الصندوق كان سيحتاج إلى 40 عاما لتلبية الطلبات القائمة لديه لو استمر بالوتيرة السابقة، ما يعني أن قلّة كانوا يحصلون على القرض بعد طول انتظار، فيما مئات الآلاف ينتظرون جيلا آخر لوصول الدور إليهم.

ومع التغيير الجديد سيصبح للصندوق قدرة أكبر على الاستمرارية في تقديم الخدمات، خصوصا في ظل النسبة المرتفعة إجمالا للتخلف عن السداد بين المقترضين منه.