.
.
.
.

مدينة الملك عبدالله تُسلم المنازل الأولى ببرنامج "سكني"

نشر في: آخر تحديث:

سلمت #مدينة_الملك_عبدالله_الاقتصادية، أولى الوحدات السكنية الجاهزة في المملكة، لمستفيدي برنامج #سكنيضمن برنامج #وزارة_الإسكان.

وأوضح العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، فهد الرشيد، أنه تم حجز ما يقارب 250 وحدة سكنية تابعة لمشروع "سكني"، ضمن برنامج وزارة الإسكان في حي الشروق، خلال الأيام الأولى من انطلاق عمليات البيع، مؤكداً الثقة في الشراكة الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص عبر حملة برنامج "سكني"، الذي تسعى الوزارة من خلاله إلى توفير أكبر عدد من المشاريع السكنية، ورفع نسبة تملك المواطنين للوحدات والمنازل على مستوى المملكة.

واستعرض الرشيد مشروع "سكني" الذي يعد مثالاً واضحاً على سعي المدينة الاقتصادية للعمل جنباً إلى جنب مع جميع الجهات الحكومية، وشركات التمويل المختلفة، ويعكس مدى السرعة في إنجاز المشروع والتزام المدينة "كأول مطور في المملكة" يسلم أول دفعة من الوحدات السكنية على أراضي القطاع الخاص، مكتملة الخدمات والبنية التحتية المتقدمة لمستفيدي الوزارة، وفقاً للشروط المعتمدة وأفضل معايير الجودة العالمية، قبل موعده المحدد.

وأفاد الرشيد أن الزمن القياسي للبيع تم في فترة وجيزة، ما يؤكد ثقة المستفيدين بالمنتج السكني عالي الجودة الذي توفره المدينة الاقتصادية، عبر حلولها السكنية المختلفة التي تناسب جميع فئات المجتمع ومختلفي الدخل، إلى جانب توفر خدمات ما بعد البيع لجميع المالكين.

من جانبه، بين الرئيس التنفيذي لشركة التطوير السكني بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، المهندس تشارلز بيلي، أن حي الشروق يعد أحد الأحياء السكنية المميزة الموجهة للعائلات والأفراد، وتتنوع الوحدات السكنية الجاهزة فيه بين شقق تحتوي على 3 غرف نوم، مساحتها 125 متراً مربعاً، وأخرى تتكون من 4 غرف نوم مساحتها 160 متراً مربعاً، مبيناً أن الحي السكني يتضمن سلسلة متنوعة من المطاعم، بالإضافة إلى المحلات التجارية وخدمات الرعاية الصحية، والأمن والسلامة، والمساجد، والحدائق، والمدارس، والجامعات بمعايير عالمية، إلى جانب وجود مجموعة من المرافق الرياضية وأماكن الاستجمام الحاصلة على جوائز عالمية، تضم نادي الغولف العالمي "رويال غرينز"، ومجمع "إزمرلدا" الرياضي، وحديقة ومنتزه "جمان" العائلي، والمسرح المفتوح.