.
.
.
.

برنامج "شراكات" ينجح في تأمين آلاف الوحدات السكنية بالسعودية

نشر في: آخر تحديث:

بدأ برنامج "شراكات" بين وزارة الإسكان والقطاع الخاص في #السعودية يؤتي ثماره، حيث تم تعزيز المخزون السكني بعشرات آلاف الوحدات سواء كانت جاهزة أو قيد الإنشاء. كما تم أيضا خفض معدلات الأسعار لتتراوح بين 250 و750 ألف ريال.

هذا البرنامج سيزيد الوحدات السكنية التي تسعى وزارة الإسكان، من خلال برنامج #سكني إلى تأمينها.

وتمكن برنامج "سكني" من تخصيص 120 ألف وحدة سكنية جاهزة أو على الخارطة، للمواطنين السعوديين العام الماضي، تضاف إليها عشرات آلاف الوحدات المخصصة منذ بداية العام الحالي، وآخرها ما يقارب 7 آلاف وحدة تم الإعلان عنها ضمن الدفعة الرابعة من البرنامج لهذا العام.

وتشكل هذه الأرقام قفزة كبيرة مقارنة بوتيرة عمليات التخصيص المعتادة سابقاً، قبل إطلاق برنامج الشراكة مع القطاع الخاص #شراكات.

وسمح برنامج الشراكة مع القطاع الخاص لوزارة الإسكان بتوقيع اتفاقيات مع 30 مطوراً من القطاع الخاص، بهدف توفير وحدات سكنية بهامش سعري يتراوح بين 250 و750 ألف ريال، وتحسين مستوى الجودة والخدمات والمرافق في التجمعات السكنية الجديدة، من خلال فتح المنافسة بين المطورين من القطاع الخاص.

ومع اقتراب برنامج "سكني" من منتصف عامه الثاني، بدأت وتيرة تسليم الوحدات للمستفيدين تتزايد بشكل ملحوظ، وهو ما يتضح من ارتفاع نسبة التملك؜ إلى 50٪؜. ويتوقع تسارع عمليات التسليم مع توالي إنجاز المشاريع في السنوات المقبلة.