حصري أسعار السلع الغذائية في مصر تبدأ رحلة الهبوط

تخفيضات متوقعة بعد انتهاء بيع المخزونات مرتفعة التكلفة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
5 دقائق للقراءة

بدأت أسعار عدد كبير من السلع الغذائية وغيرها في مصر، رحلة انخفاض بعد مشوار طويل من الارتفاعات المتتالية خلال الشهور الأخيرة، بالتوازي مع إعلان عن دخول الدفعة الأولى بقيمة 10 مليارات دولار من صفقة استثمارات مشروع "رأس الحكمة" الموقعة بين مصر والإمارات.

وجاء تراجع أسعار السلع بعد انخفاض كبير للدولار أمام الجنيه في السوق السوداء ليهبط الدولار قرب 40 جنيهاً، مقارنة بنحو 70 جنيها قبل أسابيع.

لماذا يخالف "المركزي" المصري توقعات موعد خفض الجنيه حتى الآن؟

ضمت قائمة السلع التي تراجعت أسعارها بالسوق المصرية مجموعة واسعة من المنتجات الغذائية في مقدمتها، اللحوم الحمراء، والأعلاف، والبقوليات، والحبوب، لكن بمعدلات طفيفة وربطت المصادر استمرارية تخفيض الأسعار بقدرة البنوك على تدبير الدولار بالأسعار الرسمية خلال الأيام القليلة المقبلة.

قال أمين صندوق الاتحاد العام للغرف التجارية، وعضو مجلس النواب، محمد الفيومي، لـ"العربية Business"، إن تراجع الدولار في السوق السوداء أثر على أسعار مجموعة واسعة من السلع ومنها الغذائية بشكل رئيسي.

توقع الفيومي، أن تهبط الأسعار خلال 3 أشهر إلى مستويات جديدة مع التسعير الجديد للدولار و انتهاء مخزون السلع الذي تم استيراده بتكلفة مرتفعة وفق أسعار صرف للدولار فوق 60 جنيها، ودخول منتجات جديدة بأسعار وتكلفة أقل.

اللحوم والدواجن

قال رئيس شعبة القصابين بغرفة القاهرة التجارية، هيثم عبدالباسط، لـ"العربية Business"، إن أسعار اللحوم البلدية والمستوردة خلال الأيام الأخيرة بنحو 20 جنيها في الكيلو "قائم" لدى مزارع التربية، في حين تراجعت بنحو 50 جنيه في الكيلو أثناء البيع للمستهلك النهائي.

وتراجع سعر كيلو لحوم "الماشية الحية" إلى 160 جنيهًا للكيلو في المتوسط، مقارنة بنحو 180 جنيهًا قبل 10 أيام، في حين هبط سعر بيع كيلو اللحم البلدي للمستهلكين إلى بين 400 و450 جنيهًا وفقا للمناطق، وانخفض سعر الكيلو من اللحوم المستوردة ليتراوح بين 350 إلى 400 جنيه، وفق تقديرات رئيس شعبة القصابين.

أوضح عبد الباسط، أن تراجع أسعار اللحوم جاء مدعومًا بهبوط كبير في أسعار الأعلاف متأثرة بانخفاض أسعار الخامات إلى 13 ألف جنيه لطن الذرة الصفراء مقابل 21 ألف جنيه في بداية العام، وإلى 31 ألف جنيه للفول الصويا مقابل 46 ألف جنيه قبل أسابيع أيضا.

وبخلاف المتوقع عادت أسعار الدواجن لتقفز من جديد قرب أعلى مستوياتها التاريخية عند 93 جنيهًا في الكيلو من أرض المزرعة، بعد أن كانت قد انخفضت إلى 87 جنيهًا الأسبوع الماضي.

قال عضو اتحاد مُنتجي الدواجن، محمد صالح لـ"العربية Business"، إنه بالإضافة إلى تكاليف الإنتاج، ترتبط أسعار الدواجن بالعرض والطلب، والذي يرتفع في مواسم منها دخول شهر رمضان في ظل استمرار نقص الإنتاج المحلي بشكل عام من الدواجن على خلفية أزمة العملة.

أوضح صالح، أن تراجع الأعلاف سيشجع أصحاب المزارع على العودة إلى الإنتاج مرة أخرى بعد التخارج، لكن هذا يرتبط بشكل مباشر باستمرار أسعار الخامات عند مستويات منخفضة لفترة أطول، وإذا حدث ستتراجع الأسعار الحالية بنحو 40% تقريبًا.

واستقرت أسعار بيض المائدة عند 155 جنيها للكرتونة في محال التجزئة.

هبوط أسعار الحبوب

هبطت أسعار القمح مع انخفاض أسعار الدولار في السوق الموازية، و سجل القمح 2000 جنيه تراجعًا في سعر الطن، خلال أسبوع واحد فقط، إلى 14.5 ألف جنيه، لكنه التراجع لم يصل بعد إلى أسعار الدقيق التي ما زالت عند 22 ألف جنيه للطن في المتوسط.

وانخفضت أسعار الأرز الشعير بنحو 3500 جنيه في الطن، إلى متوسط 17.5 ألف جنيه مقارنة بنحو 21 ألف جنيه للطن في فبراير الماضي، وانخفض سعر طن الأرز الأبيض إلى 28 ألف جنيه مقارنة بأكثر من 31 ألف جنيه للطن قبل انخفاض الأسعار.

وقال عضو شعبة الأرز بغرفة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، مصطفى السلطيسي، لـ"العربية Business"، إن أسعار الأرز ليس لها علاقة مباشرة بسعر الدولار لأنه منتج محلي، لكنه يتأثر أكثر بالعرض والطلب.

أوضح السلطيسي، أن الطلب على الأرز الأبيض منخفض إلى حد كبير في الأيام الأخيرة على خلفية ارتفاع الأسعار منذ بداية العام، وجاء انخفاض الأسعار بعد انتهاء فترة ترقب طويلة في السوق.

وتشهد الأسابيع السابقة لشهر رمضان كل عام طلبا موسميا على الأرز بأكثر من المعتاد، حيث تشتري سلاسل تجارية ومؤسسات خيرية كميات كبيرة من المنتج ضمن تجهيز "شنطة رمضان".

وأضاف أنه مع تراجع أسعار خامات الأعلاف هبطت أسعار مخلفات الأرز بأكثر من 25% نزولًا إلى 11 ألف جنيه لرجيع الكون، وهو ما ضغط على أسعار الأرز بالتراجع، ولا يمكن أن التنبؤ بالأسعار في المستقبل القريب.

البقوليات والزيوت

وتراجعت أسعار البقوليات حيث انخفض سعر الفول البلدي إلى 43 جنيهًا للكيلو مقارنة بنحو 52 جنيهًا قبل أسبوع، وهبط الفول المستورد إلى 34 ألف جنيه للطن مقارنة بنحو 42 ألف جنيه.

تراجعت أسعار الزيوت النباتية الخام بنحو 10 آلاف جنيه في الطن خلال الأيام الأخيرة، لتهبط إلى 70 الف جنيه للطن من زيوت الأولين المكررة، و65 ألف جنيه لطن زيت الذرة، و62 ألف جنيه لطن زيوت دوار الشمس، و59 ألف جنيه للطن من زيوت الصويا المكررة.

قالت مصادر بشركات الزيوت النباتية، لـ"العربية Business"، إن تراجع الأسعار للمستهلكين هبطت في بعض الأصناف، وليس جميعها، بصورة طفيفة لا تتجاوز 6 جنيهات في اللتر الواحد، وهي القيمة التي يمكن أن تزيد حال عودة البنوك لتدبير الدولار بغرض الاستيراد بالأسعار الرسمية السائدة حاليا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.