.
.
.
.

دبي يسجل أعلى مستوى في 23 أسبوعاً والسعودي يتراجع

بدعم من إقبال المستثمرين على أسهم العقارات

نشر في: آخر تحديث:
واصل مؤشر سوق دبي مكاسبه ليسجل أعلى مستوى في 23 أسبوعاً، الأحد، حيث اجتذبت الأسهم المرتبطة بالقطاع العقاري مشترين وسط تجدد الزخم في القطاع الذي يواجه صعوبات.

وتباين أداء الأسواق الأخرى في الخليج قبيل إعلان نتائج الربع الثالث من العام.

وفي دبي زاد سهم إعمار العقارية نحو اثنين بالمئة وسهم الاتحاد العقارية 3.1 بالمئة، وديار للتطوير 0.5 بالمئة، بينما ارتفع مؤشر سوق دبي واحداً بالمئة إلى 1644 نقطة مسجلاً أعلى إغلاق منذ 26 ابريل/نيسان.

انتعاش العقار

وقال نبيل الرنتيسي، العضو المنتدب في مينا كورب بأبوظبي: "القطاع العقاري بدبي يشهد انتعاشا ويتوقع المستثمرون أن ينعكس ذلك على أسهم القطاع العقاري".

وأضاف: "تبدو الأسواق في وضع جيد. والشيء الوحيد في الوقت الحالي الذي يمكن أن يوقف ذلك هو مزيد من عدم استقرار العوامل السياسية في المنطقة".

وكشفت شركات عقارية عن مشروعات بمليارات الدولارات ومشروعات سكنية فاخرة في معرض سيتي سكيب العقاري السنوي في دبي الأسبوع الماضي وكانت أجواء التفاؤل في المعرض في أوجها منذ عام 2008.

وارتفع أيضاً سوقا قطر والكويت. وصعد سهم اتصالات قطر (كيوتل) 0.1 بالمئة مقلصاً مكاسبه المبكرة بعدما أعلنت الشركة أنها زادت حصتها في وطنية الكويتية إلى 92.1 بالمئة في صفقة قيمتها 1.8 مليار دولار.

وتم تعليق تداول أسهم "وطنية" في بورصة الكويت انتظارا لمزيد من التفاصيل عن الصفقة.

وأغلق سهم بنك قطر الوطني مرتفعا 0.3 بالمئة قبل أن يعلن نتائجه للربع الثالث حيث حقق زيادة قدرها 10.5 بالمئة في الأرباح الفصلية بعد إغلاق الأسواق.

وفي الكويت أغلق سهم أجيليتي للخدمات اللوجستية مستقرا بعدما قالت الشركة إنها ليس لديها أنباء توضح سبب صعود سهمها الذي ارتفع 40 بالمئة منذ أول أغسطس آب. وشهدت أحجام التداول اليومية في سهم أجيليتي تذبذبات كبيرة في الفترة نفسها من أقل من 40 ألف سهم إلى 8.4 مليون سهم.

ضغوط البيع في السعودية

وفي السعودية نالت أسهم البتروكيماويات من المؤشر الرئيسي للسوق الذي تعرض لضغوط بيع قبيل إعلان النتائج.

وتراجع سهما الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) ورابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) 1.1 بالمئة لكل منهما مع انخفاض مؤشر القطاع 0.7 بالمئة.

وقال متعامل في السعودية طلب عدم الكشف عن هويته "دفعت ضغوط البيع في أسهم البتروكيماويات المؤشر للهبوط نظرا للمخاوف بشأن نتائج الربع الثالث."

وتراجع سهم المتقدمة للبتروكيماويات 0.4 بالمئة بعدما أعلنت الشركة نتائج فصلية مبدئية أظهرت هبوط صافي الأرباح 26 بالمئة بفعل انخفاض أسعار البولي بروبيلين.

وهبط المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.4 بالمئة إلى 6863 نقطة. وأغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي منخفضا 0.08 بالمئة بينما تراجع مؤشر البحرين 0.7 بالمئة وأغلق المؤشر العماني مرتفعا قليلا.