.
.
.
.

خبراء إعصار ساندي لم يؤثر على بورصة السعودية

وقف التداول في أمريكا سببه كارثة طبيعية لا عمل إرهابي

نشر في: آخر تحديث:
قلل محللون ماليون من تداعيات إعصار ساندي على الأسواق المالية العالمية بشكل عام، وعلى سوق المال السعودية بشكل خاص، مشيرين إلى أن ما حدث في الولايات المتحدة ليس عملاً إرهابياً وإنما كارثة طبيعية كانت متوقعة، وهناك تحذيرات سابقة لها، إضافة إلى أن الإغلاق الذي حصل بسبب الإعصار جاء أيضاً مباشرة بعد الإجازة الأسبوعية للأسواق الأمريكية.

وقالوا ليس هناك تأثير مباشر على السوق السعودية ليس لأن السوق مغلقة في الوقت الحالي، وإنما لأنه ليس لها علاقة مباشرة بالتداولات الأمريكية. لافتين إلى أن التاثير قد يلحق بالشركات السعودية الأمريكية المتضررة من هذا الإعصار، بحسب ما ذكرت صحيفة "عكاظ".

وقال هاني عثمان باعثمان العضو المنتدب، والرئيس التنفيذي لشركة سدرة المالية إن إغلاق التدوال ليومين في الولايات المتحدة بسبب إعصار ساندي ليس له تأثير مباشر على السوق المالية السعودية، لأن ما حدث يعد من الكوارث الطبيعة وليس عملا إرهابيا، وأيضا بسبب أن التداولات الإلكترونية لديهم عالية جدا؛ لذ لك فإن حجم وقيمة التداولات ستعود إلى طبيعتها ومعدلاتها الطبيعية.

وأضاف أن السوق السعودية ستستأنف تداولاتها بشكل طبيعي بعد إجازة العيد، ولن تتأثر بما حدث في أمريكا.

ومن جانبه، قال تركي فدعق محلل مالي، وعضو لجنة الأوراق المالية في غرفة جدة إن الإعصار ساندي خلف خسائر كبيرة تجاوزت التقديرات ببضعة مليارات دولار، لذا فإن الاقتصاد الأمريكي سيتأثر بشكل مباشر وكبير وسيظل تأثيرة داخل أمريكا ولن تكون هناك انعكاسات على الأسواق الأخرى. بما في ذلك السوق السعودية، مشيرا إلى أن الشركات المشتركة السعودية الأمريكية والتى تضررت من هذا الإعصار هي التي سيلحق بها تأثير بحجم الضرر من الإعصار.

أما صالح الفضل عضو لجنة الأوراق المالية في غرفة جدة فاستبعد وجود أي انعكاس على الأسواق المالية السعودية بسبب الإعصار ساندي الذي ألحق الضرر بالكثير من الممتلكات والمنشآت في أمريكا؛ وذلك بسبب اختلاف السياسات المالية بيننا وبينهم.