تصحيح طبيعي يكبد أسواق دبي وأبوظبي خسائر "قاسية"

الطه لـ"العربية.نت": لا علاقة للهبوط بالأوضاع الجيوسياسية ومؤشر اليابان فقد 20%

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

منيت أسواق الأسهم الإماراتية اليوم بخسائر قاسية، فيما يمكن تسميته بعملية تصحيح هي الأقوى منذ فترة، حيث تخطت خسائر سوق دبي الـ2.25%، فيما تراجع مؤشر سوق أبوظبي بنحو 1.23%.

وقال الخبير المالي وضاح الطه لـ"العربية.نت" إن التكهنات بوجود تأثيرات جيوسياسية على حركة أسواق المال الإماراتية غير صحيحة ولا يوجد ما يبررها على أرض الواقع.

وأوضح أن مؤشر الأسهم اليابانية ترجع في حركة تصحيحية بنسبة 20%، من أعلى مستوياته في 2013، ولذلك التصحيح أمر طبيعي.

الخبير المالي وضاح الطه
الخبير المالي وضاح الطه


وقال الطه "أسواق دبي وأبوظبي تشهد عملية تصحيح فني مستحق ولا علاقة بالجيوسياسية بحركة أسواق المال التي لم تشهد حركة تصحيحية قوية منذ فترة، ومكاسبها منذ بداية العام 49%".

وأنهى مؤشر سوق دبي المالي جلسة اليوم عند مستوى 2345 نقطة، فيما أغلق مؤشر سوق أبوظبي الذي تراجع بنسبة 1.23%، عند مستوى 3616 نقطة.

ولفت الطه إلى أن آخر تأثير مباشر وسريع لتأثر الأسواق بالمخاطر الجيوسياسية بشكل حقيقي كان في حرب يوليو/تموز 2006، ومن بعد هذا التاريخ شهدت الأسواق مخاطر محدودة التأثير وتم استيعابها بسرعة.

وأوضح الطه أن التصحيح أمر طبيعي ونحن على أبواب فصل الصيف كما أن مكاسب الأسواق منذ بدأت لا يوجد تصحيح كامل لجلسة أو جلستين إلى الآن.

وقال الطه "لا شك أن سوق دبي تشهد ضغوطاً، إلا أن أسباب الهبوط فنية، ومستوى الدعم 2300 نقطة، والتراجع سيكون موزعاً على جلسة وقد تشهد جلسة الغد ارتدادا طفيفا، ولكن حركة المؤشر في المستقبل القصير تصحيحية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.