.
.
.
.

سوق مصر.. عصيان على المظاهرات وكسر لحاجز الـ5800 نقطة

تجاوزت المنطقة الحمراء بدعم مشتريات قام بها المتعاملون الأجانب

نشر في: آخر تحديث:

تجاوزت البورصة المصرية المنطقة الحمراء، وأعلنت تجاهلها للمظاهرات التي تشهدها القاهرة والمحافظات لدى نهاية جلسة تعاملات اليوم، وتمكن مؤشرها الرئيسي من كسر حاجز 5800 نقطة، بدعم مشتريات كثيفة قام بها المتعاملون الأجانب.

وقال محللون ومتعاملون في السوق إن الارتفاعات الجماعية التي شهدتها البورصة اليوم جاءت مدفوعة بعمليات شراء من قبل المستثمرين الأجانب، فى حين مالت تعاملات العرب والمصريين نحو البيع، بعدما شهدت عدة جلسات من الأداء السيئ بسبب الخوف من مظاهرات جماعة الإخوان المسلمين.

وقال العضو المنتدب لشركة زيوس للاستثمارات المالية، الدكتور أحمد عبدالحارث، للعربية نت، إن السوق المصري يستعد للصعود بنسب كبيرة عقب انتهاء عطلة عيد الأضحى، بدعم التفاؤل الذي يسيطر على المستثمرين والمتعاملين بشكل يحفز الشهية الشرائية على كافة الأسهم.

وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة في السوق نحو 2.6 مليار جنيه تعادل نحو 0.68%، بعدما بلغ رأسمال الشركات المدرجة في السوق لدى إغلاق جلسة اليوم نحو 384.3 مليار جنيه مقابل نحو 381.7 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات أمس.

وعلى صعيد المؤشرات، فقد ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي إكس 30" بما نسبته 0.83% بعدما أضاف نحو 48 نقطة، ليصل إلى مستوى 5802 نقطة لدى إغلاق تعاملات اليوم، مقابل 5754 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس.

وارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" بنحو 0.53% بعدما أضاف نحو نقطتين ليصل إلى مستوى 496 نقطة لدى إغلاق تعاملات اليوم مقابل نحو 494 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس.

وامتدت الارتفاعات لتشمل المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" الذي ارتفع بنسبة 0.76%، مضيفاً نحو 6 نقاط بعدما أنهى جلسة اليوم عند مستوى 834 نقطة مقابل نحو 828 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس.

وأوضح عبدالحارث أن مساعي الحكومة المصرية لدعم البورصة ربما تؤتي ثمارها خلال الفترة المقبلة، خاصة أن الحكومة أعلنت عن خطط تحفيزية لتشجيع المستثمرين الأجانب على العودة للاستثمار في البورصة.

فيما تجاهلت البورصة حكم محكمة جنح الخليفة بالقاهرة الصادر أمس بحبس رئيس البورصة المصرية، الدكتور محمد عمران، وعزله من وظيفته، لامتناعه عن تنفيذ حكم المحكمة الصادر لصالح طارق عبدالعزيز رئيس شركة كايرو للقنوات الفضائية "كايرو سينما وتايم سينما".

وألزمت المحكمة رئيس البورصة بدفع تعويض 10001 جنيه كتعويض مؤقت عن الأضرار المادية والأدبية، التي لحقت مقيم الدعوى، من جراء التصرف الصادر عن رئيس البعثة في الامتناع عن تنفيذ حكم المحكمة.

وأعلن رئيس البورصة قيامه بالاستئناف على الحكم الصادر بحقه بسبب إقامة الدعوى وإرسالها لعنوان سكنه القديم وعدم إعلامه، وبتلك المعارضة يكون الأمر منقضياً، خاصة أن عمران حصل من قبل على حكم من المحكمة برفض الدعوى شكلاً ومضموناً.