.
.
.
.

صعود غير متوقع للأسهم المصرية تزامناً مع محاكمة مرسي

انتظام العمل بالبنوك والحذر يسيطر على المتعاملين

نشر في: آخر تحديث:

على غير المتوقع، وتزامناً مع محاكمة الرئيس المصري المعزول الدكتور محمد مرسي، أنهت البورصة المصرية تعاملات تعاملات اليوم على مكاسب، وحقق رأسمالها السوقي أرباحاً جيدة، رغم مظاهرات الإخوان أمام مقر محاكمة مرسي وبعض الأماكن الحيوية في القاهرة والمحافظات.

وتمكن المؤشر الرئيسي للبورصة من كسر حاجز 6200 نقطة، رغم التوقعات السلبية التي كانت تحيط بأدء المتعاملين خلال جلسة اليوم.

وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة في السوق ما يقرب من مليار جنيه، مسجلاً نحو ٤٠٤.٣ مليار جنيه مع إنهاء جلسة تداولات اليوم.

وعلى صعيد المؤشرات، فقد ارتفع الرئيسى "إيجى إكس 30" بنسبة 0.57% إلى مستوى 6222 نقطة. كما ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجى إكس 70" بنسبة 0.43% إلى نحو 523 نقطة. وأيضاً ارتفع مؤشر "إيجى إكس 100" الأوسع نطاقا بنسبة 0.1% إلى نحو 875 نقطة.

وأوقفت إدارة البورصة ما يقرب من 20 سهم عن التداول لمدة نصف ساعة، اليوم، بسبب تجاوزها نسبة التراجع والارتفاع المسموح بها فى الجلسة عند 5%.

وضمّت الأسهم الموقوفة أسهم كلٍّ من شركة الشروق الحديثة للطباعة والتغليف، القاهرة للاستثمارات والتنمية، الإسماعيلية مصر للدواجن، أطلس لاستصلاح الأراضي والتصنيع الزراعي، الغربية الإسلامية للتنمية العمرانية، الشرقية للدخان- إيسترن كومباني، مطاحن شرق الدلتا.

كما ضمّت أسهم ممفيس للأدوية والصناعات الكيماوية، النيل للأدوية والصناعات الكيماوية، مطاحن ومخابز جنوب القاهرة والجيزة، مطاحن مصر الوسطى، مطاحن ومخابز شمال القاهرة، الإسماعيلية الجديدة للتطوير والتنمية العمرانية- شركة منقسمة.

وقال مدير التداول بشركة بايونيرز لتداول الأوراق المالية، عماد حساني، لـ"العربية نت"، إن السوق تشهد استقراراً حتى الآن، رغم حشود ومظاهرات أنصار الرئيس المعزول الدكتور محمد مرسي، لكن حتى الآن يسيطر الهدوء على الشوارع ما أعطى ثقة للمستثمرين الذين لم يحجموا عن التداول.

وأوضح أن هناك ارتفاعات جيدة حققتها بعض الأسهم القيادية والكبرى، لكن رغم المكاسب الطفيفة التي حققتها مؤشرات السوق لكن مازال الحذر يسيطر على تعاملات المستثمرين وخاصة الأجانب.

فيما انتظم العمل بالبنوك والوحدات المصرفية منذ صباح اليوم، وسط تكثيف أمنى كبير بالتنسيق مع وزارة الداخلية، وشركات الحراسة الخاصة التابعة للبنوك، تحسبًا لأية أعمال تخريبية، وسوف تغلق البنوك في مواعيدها الرسمية المعتادة في تمام الثانية بعد الظهر، حيث لم يعلن البنك المركزي أية إجراءات استثنائية حتى الآن.