.
.
.
.

"العربية للأسمنت" يعود ببورصة مصر لمستويات قياسية

نشر في: آخر تحديث:

نجح سهم العربية للأسمنت في قيادة البورصة المصرية إلى مستويات قياسية، واقترب المؤشر الرئيسي من مستوى 8800 نقطة بإغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.

وأوضح محللون ماليون في تصريحات خاصة لـ "العربية نت" أن السيولة التي تخرج من سهم العربية للأسمنت تتجه إلى باقي الأسهم والقطاعات، ولذلك فوصول المؤشر الرئيسي ليعتلي مستوى 8700 نقطة يعد مؤشرا جديدا لاستكمال الارتفاعات بشكل ما والحفاظ على مكتسبات الفترة الماضية.
وقال المحلل المالي، إسلام عبد العاطي، إن الأداء العام للسوق المصري خلال جلسات الأسبوع الماضي جيد، حيث تمكن المؤشر الرئيسي من تجاوز مستوى 8600 نقطة.

وأشار في تصريحات لـ "العربية نت"، إلى عودة القيادة في السوق للأسهم القيادية، بالإضافة إلى الأسهم كثيفة التداول مثل قطاع الإسكان، حيث تدخل سيولة جديدة إلى القطاعات المختلفة، وخاصة في الأسهم التي تتمتع بأخبار جوهرية، حيث يشهد السوق المصري بداية تحركات مؤسسية داخلية وخارجية للقيام بعمليات استحواذ ونقل ملكية وإعادة ترتيب وهيكلة للمحافظ الاستثمارية، بالإضافة إلى بداية الطروحات الجديدة في السوق المصري، وهى تعد بمثابة اختبار لقوة وعمق السوق، تمهيدا للمرحلة المقبلة فيما بعد الانتخابات الرئاسية.

وخلال جلسات الأسبوع الماضي ربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة نحو 5.5 مليار جنيه، تعادل 1.11% بعدما ارتفع من نحو 492.3 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 497.8 مليار جنيه بنهاية إغلاق تعاملات أمس.

وعلى صعيد المؤشرات، فقد ارتفع مؤشر "إيجي إكس 30" بنسبة 2.27% مضيفاً نحو 194 نقطة إلى مستوى 8727 نقطة في إغلاق تعاملات أمس، مقابل نحو 8533 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.

كما ارتفع مؤشر "إيجي إكس 70" للأسهم المتوسطة بنحو 0.46% مضيفاً نحو 3 نقاط بعدما وصل إلى مستوى 623 نقطة مقابل نحو 620 نقطة. وامتدت الارتفاعات لتشمل مؤشر "إيجي إكس 100" الأوسع نطاقاً، والذي ارتفع بنسبة 0.61% مضيفاً نحو 6 نقاط ليصل إلى مستوى 1089 نقطة مقابل نحو 1083 نقطة.