.
.
.
.

الأسهم الأوروبية تقترب من أعلى مستوى لها في 6 سنوات

نشر في: آخر تحديث:

صعدت الأسهم الأوروبية مقتربة من أعلى مستوياتها في ست سنوات، مع تسجيل الأسهم الأميركية مكاسب قوية في أعقاب بيانات أفضل من المتوقع بشأن سوق المساكن في الولايات المتحدة، وهو ما غطى على قلق الأسواق قبل انتخابات البرلمان الأوروبي وأوكرانيا.

وتخطى مؤشر ستاندرد اند بورز 500 للأسهم الأميركية أثناء الجلسة مستوى الإغلاق القياسي المرتفع الذي سجله قبل عشرة أيام، بعد أن قالت وزارة التجارة الأميركية مبيعات المنازل الجديدة التي تسكنها أسرة واحدة ارتفعت بنسبة 6.4% إلى معدل سنوي قدره 433 ألف وحدة، بعد تراجعها في الشهرين السابقين.

وزاد عدد المنازل الجديدة المعروضة للبيع بنسبة 0.5% إلى 192 ألف وحدة، وهو أعلى مستوى منذ نوفمبر 2010.

وأنهى مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى جلسة التداول مرتفعا 0.21% عند 1369.17 نقطة.

ويركز المستثمرون أيضا على انتخابات البرلمان الأوروبي.

وبدأ الاقتراع يوم الخميس، حيث أدلى الناخبون البريطانيون والهولنديون بأصواتهم، ومن المتوقع أن تجذب الأحزاب اليمينية المناوئة للاتحاد الأوروبي عددا كبيرا من الأصوات الاحتجاجية في الكثير من البلدان.

وفي أنحاء أوروبا أغلق مؤشر فايننشال تايمز البريطاني على انخفاض طفيف قدره 0.07% بينما صعدا مؤشرا داكس الألماني 0.48% وكاك الفرنسي 0.33%.