.
.
.
.

موازنة مصر الجديدة تخفض دعم الطاقة 40 مليار جنيه

نشر في: آخر تحديث:

صدرت اليوم تفاصيل مشروع الموازنة العامة الجديدة لمصر التي سيبدأ العمل عليها مطلع يوليو المقبل بعد إقرارها من قبل رئيس الجمهورية الحالي عدلي منصور.

وتتضمن الميزانية إنفاق 78 مليار جنيه بزيادة نسبتها 10% عن العام الجاري.

ومن المتوقع أن تنخفض الإيرادات إلى نحو 517 مليار جنيه أي على الارجح أقل من إيرادات العام الجاري.

كذلك، أبرزت الميزانية توفير 40 مليار جنيه بفضل منظومة خفض دعم المواد البترولية بنسبة 22%.

يتزامن هذا الإعلان مع بدء الناخبين المصريين الإدلاء بأصواتهم في انتخابات الرئاسة التي يتنافس فيها وزير الدفاع السابق عبد الفتاح السيسي ومؤسس التيار الشعبي حمدين صباحي.

وفى ضوء ذلك يصل العجز الكلى فى مشروع الموازنة العامة للعام المالى القادم نحو 288 مليار جنيه أو ما يعادل نحو 12% من الناتج المحلى، أخذاً في الاعتبار افتراض تراجع المنح الخارجية وتمويل المرحلة الأولى من الاستحقاقات الدستورية للإنفاق على الصحة والتعليــم والبحــث العلمي، وتمويل أعباء الحد الأدنى للأجور وهو ما سيتطلب إجراءات اقتصادية هيكلية تشمل ترشيد دعم الطاقة وتطبيق عدد من الإصلاحات الضريبية خلال العام المالي القادم.