.
.
.
.

ضغوط بسوق السعودية وأداء إيجابي لبورصات الخليج

نشر في: آخر تحديث:

استمر أكبر قطاعين بسوق الأسهم السعودية في آخر جلسة للأسبوع الحالي بالضغط القوي على المؤشر الرئيسي للسوق، الذي ظل متأثراً بتراجع مؤشر القطاعين بنسبة 0.86% للبتروكيماويات، 0.7% للبنوك في حين تراجع مؤشر السوق بنسبة 0.57%.

وسيطرت الإيجابية على معظم مؤشرات أسواق الأسهم في المنطقة العربية، حتى تراجع سوق السعودية كان أثره طفيفاً مقابل الارتفاعات التي سجلها المؤشر خلال الشهرين الماضيين، بعد الإعلان عن توجهات جادة لفتح السوق أمام الاستثمار الأجنبي.

وأغلق مؤشر سوق السعودية اليوم متراجعاً 62.87 نقطة، بنسبة 0.57%، عند مستوى 11063.14 نقطة، بتداولات قاربت 11.5 مليار ريال، ما يشكل معدلاً إيجابياً للسيولة رغم تراجع المؤشر، وهو ما يشير إلى أن السوق بات يكسب مزيداً من ثقة المتداولين، ويتجه إلى تحقيق مستويات مرتفعة في المقبل من الأيام.

وعادة ما تشهد جلسة نهاية الأسبوع تراجعات مؤثرة، يتسبب بها العامل النفسي بشكل أكبر.

أسواق الخليج
أسواق الخليج

وشهدت تداولات جلسة اليوم ارتفاع أسهم 41 شركة في قيمتها، فيما تراجعت أسهم 101 شركة، في حين تجاوز عدد الأسهم المتداولة اليوم 376 مليون سهم، توزعت على ما يقارب 174 ألف صفقة.

وكانت الأسهم الأكثر ارتفاعاً كل من شركات بوبا العربية وصادرات والبابطين والعقارية ومسك واكسا التعاونية.

أما الأسهم الأكثر انخفاضاً خلال جلسة اليوم الخميس فكانت التأمين العربية واللجين والمواساة ودار الأركان ومعدنية وأليانز إس إف.

وكانت أسهم شركات زين السعودية ودار الأركان كيان السعودية ومعدنية والإنماء وسابك الأكثر نشاطاً بالقيمة، في حين جاءت أسهم شركات زين السعودية ودار الأركان وكيان السعودية والإنماء وعذيب للاتصالات وسيسكو على قائمة أكثر الأسهم نشاطاً بالكمية.

وفي سوق دبي المالي، ارتفع المؤشر في جلسة اليوم بواقع 48.49 نقطة، أو ما نسبته 1.00% ليقفل مؤشرها العام عند مستوى 4961.03 نقطة.

وجاء هذا الارتفاع بدعم قاده قطاع الاستثمار، وتباين أداء الأسهم القيادة، حيث ارتفع سعر سهم إعمار بنسبة 0.46% والإمارات دبي الوطني بنسبة 0.10% وبنك دبي الإسلامي بنسبة 2.31% ودبي للاستثمار بنسبة 2.50% بحسب تقرير لمجموعة صحارى.

أسواق الخليج
أسواق الخليج

وفي المقابل ارتفعت البورصة الكويتية بنسبة 0.11% ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 7487.95 نقطة بدعم قاده قطاع خدمات مالية.

وارتفعت البورصة القطرية بنسبة 0.44%، ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 14088.82 نقطة بدعم قاده قطاع الصناعات.

كما ارتفعت البورصة البحرينية بنسبة 0.46%، ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 1467.9 نقطة وسط انخفاض قيم وأحجام التداولات.

وفي المقابل تراجعت البورصة العمانية بضغط من قطاع الخدمات بنسبة 0.04%، ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 7545.02 نقطة. فيما ارتفعت البورصة الأردنية بنسبة 0.15%، ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 2129.01 نقطة، بحسب التقرير.