.
.
.
.

سوق الأسهم السعودية خسرت 225 مليار ريال في 4 أسابيع

نشر في: آخر تحديث:

تضاعفت خسائر سوق الأسهم السعودية خلال الأربع أسابيع الماضية لتصل إلى نحو 225 مليار ريال مع استمرار التراجع وتأثر الحالة النفسية للمستثمرين بالهبوط المتواصل لأسعار النفط التي وصلت لأدنى مستوياتها منذ أكثر من 5 سنوات.

وانخفض مؤشر السوق السعودية خلال الأسبوع الماضي بنسبة 6.3%، تعادل 564 نقطة، ليصل إلى 8394 نقطة، ليمسح بذلك جميع مكاسبه التي حققها في العام الحالي.

وشهد السوق خلال الأسبوع الماضي تراجع أحجام التداولات إلى 1.27 مليار سهم مقابل 1.37 مليار سهم وبنسبة 6.88% كما تراجعت قيم التداولات إلى 36.9 مليار ريال مقابل 39.7 مليار ريال وبنسبة 7.07%، بحسب إحصائيات لـ"معلومات مباشر"، نقلتها صحيفة "الرياض" السعودية.

ويعزى سبب الهبوط الى انخفاض أسعار النفط إلى مستويات جديدة لم تسجل منذ يوليو لعام 2009 متأثرة باستمرار المخاوف من تخمة المعروض العالمي وآفاق الطلب.

وهبط برنت نحو 9%، منذ بداية الأسبوع وحوالي 45%، مقارنة مع ذروته في يونيو التي تجاوز فيها 115 دولارا للبرميل، ووصل إلى 61.85 دولارا للبرميل، بينما هبط سعر عقود النفط الخام الأمريكي الخفيف إلى 57.81 دولارا للبرميل.

ويدفع الانخفاض المفاجئ للنفط المستثمرين الأفراد الذين يهيمنون على السوق، إلى بيع الأسهم في محاولة للحفاظ على الأرباح، رغم اعتقاد كثير من الخبراء ومديري الصناديق، أن هبوط سعر النفط لن يضر اقتصادات الخليج الكبرى كثيرا، لأن الحكومات كونت احتياطيات مالية كبيرة يمكن استخدامها لمواصلة الإنفاق بمستويات مرتفعة لعدة سنوات.