.
.
.
.

بدء الاكتتاب بصكوك حكومية في بورصة البحرين

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت بورصة البحرين أنه اعتبارا من اليوم الأحد، وبناء على الدعوة التي أعلنها مصرف البحرين المركزي يمكن للمستثمرين البحرينيين وغير البحرينيين وبواسطة الوسطاء المسجلين في بورصة البحرين الاكتتاب مباشرة في إصدار صكوك الإجارة الإسلامية الحكومية الذي أصدره مصرف البحرين المركزي بالنيابة عن حكومة مملكة البحرين من السوق الأولي ومن ثم تداوله في السوق الثانوي من خلال بورصة البحرين فور إدراجه المتوقع في 25 يناير 2015.

وقد حددت البورصة فترة الاكتتاب في هذا الطرح من خلال الوسطاء المسجلين في البورصة ابتداءَ من اليوم الأحد الموافق 11 يناير 2015 حتى يوم الأربعاء الموافق 14 يناير 2015.

ويبلغ حجم الإصدار 100 مليون دينار بحريني بقيمة اسمية قدرها ديناربحريني واحد للصك، في حين تبلغ مدة الإصدار 10 سنوات اعتباراً من 19 يناير 2015 حتى 19 يناير 2025. ويبلغ العائد المتوقع للتأجير 5.50% سنوياً، يتم خلالها دفع عائد تأجير الأصول كل ستة شهور تستحق في 19 يناير و19 يوليو من كل عام خلال مدة الإصدار.

وتمثل صكوك التأجير الإسلامية في هذا الإصدار أداة مالية لاصول حكومية (أرض في الزلاق) يصدرها مصرف البحرين المركزي نيابة عن حكومة مملكة البحرين بغرض إيجاد مجالات جديدة لاستثمار فائض الموارد المالية في المجتمع ولتمويل الإنفاق الرأسمالي لمشروعات التنمية المختلفة. وتقوم حكومة مملكة البحرين بموجب هذه الإصدار، بطرح تلك الأصول على المستثمرين لشرائهم لها من الحكومة ثم تأجيرهم إياها للحكومة بقسط تأجيري، بموجب عقد إجارة منتهية بالتمليك بحيث تعد حكومة مملكة البحرين بإعادة شراء تلك الأصول في نهاية مدة الإصدار بثمن يمثل القيمة الأصلية التي اشتريت بها من الحكومة.

الجدير بالذكر أن من المزايا الرئيسية للاكتتاب في هذه الإصدارات عن طريق بورصة البحرين أن ملكية المستثمر بهذه الصكوك ستكون ملكية مباشرة باسمه وليست ملكية (منفعة) كما أن المستثمر يملك حرية التداول فيها في أي وقت خلال فترة هذا الإصدار، وذلك سيمكنه من التداول بمرونة وفق سياساته الاستثمارية في نقل المراكز المالية بين الأدوات الاستثمارية المختلفة.