.
.
.
.

سوق مصر تربح 13 مليار جنيه بدعم نشاط أسهم العقارات

نشر في: آخر تحديث:

ربحت البورصة المصرية أكثر من 13 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع الجاري، بدعم النشاط المكثف لأسهم القطاع العقاري، والمشتريات القوية من قبل المستثمرين الأجانب والمصريين.

وقال محللون ومتعاملون إن أزمة سوق الصرف وانخفاض قيمة العملة المحلية دفعت إلى زيادة نشاط أسهم العقارات، وخاصة أسهم مصر الجديدة للإسكان والتعمير ومدينة نصر للإسكان والتعمير، وهو ما دفع المؤشر الرئيسي إلى تجاوز مستوى 10 آلاف نقطة لدى تعاملات جلسة أمس.

وقالت مدير التداول بشركة تيم لتداول الأوراق المالية، أماني عبد المطلب، إن البورصة أنهت تعاملات الأسبوع خلال جلسة اليوم على تراجعات طفيفة بدعم عمليات جني الأرباح التي كانت متوقعة بعد صعود المؤشر الرئيسي إلى أعلى مستوى له منذ أكثر من 6 سنوات.

وسيطر الاتجاه الشرائي على غالبية تعاملات المستثمرين طوال جلسات الأسبوع، في ظل سحب جزء كبير من السيولة وضخه في السوق بسبب الأزمة التي شهدتها سوق الصرف خلال الفترة الماضية.

وخلال تعاملات جلسات الأسبوع الجاري، ربح رأس المال السوقي نحو 13.1 مليار جنيه كأرباح مجمعة، بعدما ارتفع من نحو 526.7 مليار جنيه في إغلاق تعاملات جلسة الخميس الماضي، إلى نحو 539.8 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الأسبوع الجاري.

وعلى صعيد المؤشرات، فقد ارتفع المؤشر الرئيسي "إيجي أكس 30" بنحو 1.23% ما يعادل نحو 122 نقطة، مرتفعاً من مستوي 9843 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي لينهي تعاملات الأسبوع الجاري عند مستوى 9965 نقطة.

وكان أداء مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي أكس 70" جيداً، حيث ارتفع بنسبة 3.81% تعادل نحو 22 نقطة بعدما أنهى جلسات الأسبوع الجاري عند مستوى 598 نقطة مقابل نحو 576 نقطة في إغلاق تعاملات الخميس الماضي.

وامتدت الارتفاعات إلى المؤشر الأوسع نطاقا "إيجي أكس 100" والذي ارتفع بنسبة 2.96% بما يعادل نحو 34 نقطة مرتفعاً من مستوى 1145 في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى مستوى 1179 نقطة في إغلاق تعاملات اليوم.

وتوقعت عبد المطلب لـ"العربية.نت"، أن تواصل مؤشرات البورصة ارتفاعها خلال تعاملات الأسبوع المقبل، بعدما نجح المؤشر الرئيسي في كسر حاجز 10 آلاف نقطة، وعمليات جني الأرباح التي حدثت اليوم تؤكد أن البورصة المصرية تستعد لصعود قياسي خلال الجلسات المقبلة.