.
.
.
.

بورصة مصر تخسر ملياري جنيه بأسبوع اغتيال النائب العام

نشر في: آخر تحديث:

قلصت البورصة المصرية خسائرها الأسبوعية المجمعة إلى نحو 2.2 مليار جنيه فقط، فيما كان التراجع في المؤشر الرئيسي بحدود 1%، بعكس التوقعات التي كانت تشير إلى تكبد جميع المؤشرات لخسائر عنيفة بعد سلسلة الأحداث الإرهابية والتفجيرات التي شهدتها مصر خلال الأسبوع الماضي.

وقال المحلل المالي، عماد حساني، إن انخفاض عدد جلسات التداول بسبب الإجازات خلال الأسبوع الماضي، ساهم في خفض حدة التراجع، خاصة بعد حادث اغتيال النائب العام المصري، حيث كان من المتوقع أن تساهم العمليات الإجرامية في تهاوي جميع المؤشرات وتكبد السوق لخسائر حادة وعنيفة.

وأوضح في حديثه لـ"العربية.نت" أن ما ساهم في تقليص حدة الخسائر أيضاً هو مشتريات المصريين والأفراد، بعكس المؤسسات التي ضاعفت حجم مبيعاتها، ودفعت إلى وجود بعض القرارات الاستثمارية العشوائية غير المدروسة.

وخلال جلسات الأسبوع الماضي، خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة نحو 2.2 مليار جنيه فقط، بعدما أنهى تعاملات جلسة أمس عند 483.9 مليار جنيه مقابل نحو 486.1 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الخميس قبل الماضي.

وعلى صعيد المؤشرات، فقد تراجع المؤشر الرئيسسي "إيجي إكس 30" خلال تعاملات الأسبوع ليغلق عند مستوى 8315 نقطة في تعاملات أمس، مسجلا تراجعا بلغ نحو 1.09%.

كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "مؤشر إيجي إكس 70" بنحو 0.99% بعدما أنهى جلسة تعاملات أمس عند مستوى 442 نقطة.

وامتدت الخسائر لتشمل المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" والذي تراجع بنحو 0.81%، مغلقاً عند مستوى 937 نقطة.

ووفقاً لبيانات السوق، فقد بلغ إجمالي قيمة التداول خلال الأسبوع الحالي نحو 3.4 مليار جنيه، في حين بلغت كمية التداول نحو 513 مليون ورقة منفذة على 47 ألف عملية، وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 2.8 مليار جنيه، وكمية تداول بلغت 428 مليون ورقة منفذة على 60 ألف عملية خلال الأسبوع الماضي.

وسجلت تعاملات المصريين نسبة 85.44% من إجمالي تعاملات السوق، بينما استحوذ الأجانب غير العرب على نسبة 11.85%، والعرب على 2.71%، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

وسجل الأجانب غير العرب صافي شراء بقيمة 101.47 مليون جنيه هذا الأسبوع، بينما سجل العرب صافي بيع بقيمة 26.55 مليون جنيه هذا الأسبوع، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

واستحوذت المؤسسات على 78.90% من المعاملات في البورصة، وكانت بقية المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 21.10%، وسجلت المؤسسات صافي بيع بقيمة 60.90 مليون جنيه هذا الأسبوع، وذلك بعد استبعاد الصفقات.