.
.
.
.

15 شركة تسوق الأسهم السعودية للصناديق العالمية

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر مطلعة إن 15 شركة سعودية ستشارك في الحملة الترويجية التي تستعد السوق المالية السعودية لإطلاقها.

وتهدف الحملة إلى تعزيز وعي المستثمرين ومديري الصناديق بآليات وفرص السوق، حيث تم استهداف ثلاثة من المراكز المالية الأكثر أهمية على المستوى الدولي في الحملة لإزالة الضبابية لاطلاعهم على الفرص الواعدة في السعودية، بحسب "الاقتصادية" السعودية.

وتطلق السوق المالية حملة ترويجية تشمل المراكز المالية الدولية في كل من سنغافورة، ولندن ونيويورك لعرض فرص الاستثمار في السوق السعودية على المستثمرين العالميين.

وبحسب المصادر، فإن الحملة ستستمر لمدة 6 أيام، تشمل يومين للندن ويومين في سنغافورة ومثلهما في نيويورك، وتأتي في سياق هدف بعيد المدى وهو تعزيز مستوى الاستثمار المؤسسي.

وتابع المصدر "سنحرص على تنظيم هذه الحملة سنويا، حيث ستضم مسؤولين حكوميين وشركات تجارية واستثمارية متنوعة".

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الاستثمار كابيتال هشام أبو جامع: إن هناك فرصا كبيرة للاستثمار في السوق السعودية، موضحا أننا سنحاول إقناع المستثمرين بجدوى الاستثمار في سوق الأسهم السعودية، مشيرا إلى أن هناك فرصا كبيرة تستحق أن يدخلها المستثمر الأجنبي. وتابع: "سنؤكد لهم أن الاقتصاد السعودي قوي ومتين وجاذب للاستثمار".

ومن المتوقع أن يزيد الاستثمار الأجنبي المباشر على المدى المتوسط من استقرار أداء السوق وتحفيز موازنة نسب الملكية بين المستثمر المؤسسي والمستثمر الفرد، حيث تمثل ملكية الأفراد حاليا 34%، من القيمة السوقية الإجمالية وتشكل الصفقات الشهرية للأفراد 90%، من إجمالي حجم التداول في السوق.