.
.
.
.

سوق مصر تربح 4.4 مليار جنيه في شهر

نشر في: آخر تحديث:

وسط موجة من التفاؤل، تمكنت البورصة المصرية من الحفاظ على الاستقرار في المنطقة الخضراء، وربحت خلال تعاملات شهر أكتوبر الجاري نحو 4.4 مليار جنيه.

وقال متعاملون ومحللون ماليون، إن البورصة استمدت حالة الاستقرار من استقرار سوق الصرف خلال الأسبوع الأخير من الشهر الجاري، خاصة أن الشهر الجاري شهد تغيير حكومة المهندس إبراهيم محلب، وتعيين محافظ جديد للبنك المركزي المصري بعد استقالة المحافظ الحالي هشام رامز.

وخلال تعاملات جلسة اليوم الخميس، نهاية تعاملات الأسبوع، دفعت مشتريات المؤسسات الأجنبية والأفراد العرب مؤشرات البورصة المصرية نحو الارتفاع ليربح رأس المال السوقي نحو 1.99 مليار جنيه تساوي نحو 247.3 مليون دولار.

وعلى صعيد تعاملات الشهر الجاري، فقد ربح رأس المال السوقي للأسهم المدرجة نحو 4.4 مليار جنيه، تعادل نحو 0.98% مرتفعاً من مستوى 448.7 مليار جنيه في إغلاق تعاملات شهر سبتمبر الماضي، ليسجل نحو 453.1 مليار جنيه في إغلاق تعاملات أكتوبر الجاري.

وسجل المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية "إيجي أكس 30" ارتفاعاً بلغت نسبته نحو 2.38%، بعدما أضاف نحو 175 نقطة، لينهي جلسة تعاملات الشهر الجاري عند مستوى 7507 نقاط، مقابل نحو 7332 نقطة في إغلاق تعاملات الشهر الماضي.

وارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي أكس 70" بنسبة 2.31%، مضيفاً نحو 9 نقاط، بعدما ارتفع من مستوى 388 نقطة، ليصل بنهاية تعاملات الشهر الجاري إلى مستوى 397 نقطة.

وامتدت الارتفاعات لتشمل المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي أكس 100" الذي ارتفع بنسبة 0.94% أو ما يعادل نحو 8 نقاط بعدما وصل بنهاية تعاملات جلسة اليوم إلى مستوى 852 نقطة، مقابل نحو 844 نقطة بنهاية تعاملات الشهر الماضي.

ووفقاً لبيانات السوق، وعلى صعيد جنسيات المستثمرين، فقد اتجهت تعاملات الأجانب للشراء، بينما اتجهت تعاملات المصريين والعرب للبيع.

وعلى صعيد فئات المستثمرين، فقد اتجهت تعاملات الأفراد للشراء، فيما اتجهت تعاملات المؤسسات للبيع باستثناء المؤسسات الأجنبية.