.
.
.
.

تعديل لائحة البورصة المصرية وصفقة بلتون وأحلام "ساويرس"

عبدالعاطي لـ"العربية.نت": التعديلات ستحد من سيطرة أشخاص أو شركات على سوق المال

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مجلس الوزراء المصري أنه أحال التعديلات التي أجرتها وزارة الاستثمار على بعض بنود اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال وإحالته لمجلس الدولة لمراجعته.

وقال بيان أصدره المجلس، إن وزارة الاستثمار تنتظر رأي مجلس الدولة ثم إصداره بهدف الحد من مخاطر سيطرة كيان مفرد أو كيانات مرتبطة على حصة من سوق التعاملات بالبورصة.

وتشير التكهنات إلى أن التعديلات الجديدة سوف تطال الموافقات المطلوبة على إتمام عمليات الدمج والاستحواذ التي تشهدها البورصة المصرية في الوقت الحالي.

وربط محللون ومتعاملون بالسوق بين ما أعلنه مجلس الوزراء المصري حول التعديلات المرتقبة في لائحة سوق المال، وبين استحواذ شركة بلتون على بنك الاستثمار "سي آي كابيتال".

وقالت مصادر مطلعة إن هذه التوجهات تؤكد أن القلق يسيطر على الهيئة العامة للرقابة المالية، خاصة أن شركة بلتون يمتلكها الملياردير المصري نجيب ساويرس، وسبق وأن أنشأ كيانات كبيرة ثم تخارج بشكل مفاجئ من السوق المصري وباع هذه الكيانات لشركات أجنبية.

وقال المحلل المالي، إسلام عبدالعاطي، إن وزارة الاستثمار تجري تعديلات بشكل دوري على اللائحة التنفيذية لسوق المال المصري، ولكن في هذه المرة اتخذت التعديلات المرتقبة أكبر من حجمها، بسبب ربط البعض بين صفقة ساويرس واستحواذ بلتون على بنك الاستثمار "سي آي كابيتال".

وأوضح في حديث لـ"العربية.نت" أن هذه التعديلات سوف تحد من سيطرة أشخاص أو شركات أجنبية على مصير سوق المال، خاصة بعد وصول البورصة المصرية إلى حالة من الاستقرار والثبات وتجاوز الخسائر الصعبة والتقلبات الحادة في الأسعار. وأشار إلى أن ما أثير حول الصفقة تسبب في رفع سعر سهم بلتون من نحو 3 جنيهات إلى أكثر من 22 جنيهاً بنسبة زيادة تتجاوز نحو 633%.

وقبل أيام، اتفقت مجموعة بلتون المالية القابضة مع البنك التجاري الدولي على مد أجل إتمام الاستحواذ على بنك الاستثمار "سي أي كابيتال" 15 يوما تبدأ من اليوم الموافق 26 مايو 2016 حتى نهاية يوم عمل 9 يونيو 2016.

وقالت الشركة، في بيان إنه بالإشارة إلى إفصاح شركة بلتون المالية القابضة الذي تم نشره في 12 مايو 2016 والذي تضمن الإفصاح عن مد أجل إتمام صفقة بيع حصة البنك التجاري الدولي في شركة سي أي كابيتال القابضة حتى نهاية يوم عمل 26 مايو2016، فقد تم الاتفاق مع البنك على مد أجل اتمام الصفقة 15 يومًا إضافية.