.
.
.
.

خسائر أسبوعية حادة لبورصة مصر بـ 4.4 مليار جنيه

ضغوط بيعية من قبل المتعاملين الأجانب عززت الخسائر

نشر في: آخر تحديث:

واصلت البورصة المصرية خسائرها الأسبوعية بضغوط بيعية من قبل المتعاملين الأجانب، عززت الخسائر للتجاوز 4 مليارات جنيه خلال تعاملات الأسبوع الجاري.

وقال محللون ومتعاملون بالبورصة المصرية إن غياب المحفزات له دور كبير في سيطرة الاتجاه البيعي على تعاملات المستثمرين الأجانب، مع استمرار عدم استقرار سوق الصرف وتأثر نفسية المتعاملين باستمرار ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه.

ووفقاً لبيانات البورصة المصرية، فقد خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة نحو 4.4 مليار جنيه، تعادل نحو 1.05% بعدما أنهى تعاملات أمس الخميس عند 412.2 مليار جنيه، مقابل نحو 416.6 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.

وعلى صعيد المؤشرات، انخفض المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي أكس 30" بنسبة 2.3% تعادل 186 نقطة، ليصل بنهاية تعاملات أمس الخميس إلى مستوى 8131 نقطة، مقابل نحو 8317 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.

كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي أكس 70" بنسبة 0.61%، تعادل نقطتين فقط، لينهي تعاملات الأسبوع عند مستوى 362 نقطة مقابل نحو 365 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.

فيما سجل المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" ارتفاعاً هامشياً بنسبة 0.12%، مضيفاً نحو نقطة واحدة بعدما أنهى تعاملات أمس عند مستوى 811 نقطة، مقابل نحو 810 نقاط في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.

وتراجع سهم البنك التجاري الدولي- مصر، صاحب أكبر وزن نسبي بالمؤشر الرئيسي، بنسبة 2.97% خلال الأسبوع ليغلق عند سعر 49 جنيها.

واتجهت تعاملات الأجانب للبيع بصافي 122.2 مليون جنيه، مقابل صافي شراء للمصريين والعرب بـ 84.9 مليون جنيه، و46.6 مليون جنيه على التوالي.

واتجهت تعاملات المؤسسات للبيع بصافي 180 مليون جنيه، بينما استحوذ المصريون على 75.2% من إجمالي التعاملات مقابل 18% للأجانب و6.7% للعرب.