تعرف على أبرز العوامل التي قد تؤثر على الأسواق اليوم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

تتفاعل مؤشرات الأسواق العالمية والمحلية بحسب تأثرها بعوامل متعددة ومتباينة، والتي جمعنا أهمها لليوم كالتالي:

واصلت أسعار النفط ارتفاعاتها يوم أمس بدعم من بيانات إدارة معلومات الطاقة التي أظهرت انخفاضا مفاجئا في مخزونات النفط الأميركي للأسبوع الخامس على التوالي. في تعاملات الصباح أسعار النفط ترتد مع مخاوف من أن صعود الأسعار سوف يشجع المنتجين على زيادة الإنتاج.

فيما تراجعت أسعار النفط في العقود الآجلة اليوم الخميس بعدما خفضت السعودية سعر خامها الرئيسي العربي الخفيف لآسيا، لكن الأسعار مازالت قرب أعلى مستوياتها في أكثر من ثلاثة أشهر بعد انخفاض في مخزونات الخام الأميركية.

وجرى تداول العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأميركي الوسيط عند 49.55 دولار للبرميل بحلول الساعة 05:44 بتوقيت غرينتش، منخفضة 28 سنتا أو ما يعادل 0.6% عن آخر تسوية. وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 28 سنتا أو ما يعادل 0.5% إلى 51.58 دولار للبرميل.

ونقلا عن وزير الطاقة الجزائري فإن المنتجين من داخل وخارج أوبك يخططون لاجتماع غير رسمي في اسطنبول من الثامن حتى الثالث عشر من أكتوبر، وذلك لمناقشة سبل تنفيذ تطبيق الاتفاق الذي توصلوا إليه الشهر الماضي عقب اجتماع الجزائر.

وهناك بيانات قوية من الولايات المتحدة تدعم الأسهم الأميركية بالإضافة إلى دعم من قطاعي المال والطاقة، فضلا عن تسارع نشاط قطاع الخدمات وزيادة طفيفة في طلبيات المصانع الأميركية.

وانتعش نشاط قطاع الخدمات الأميركي ليسجل أعلى مستوياته في 11 شهرا في سبتمبر، مما يعطي إشارة مشجعة بخصوص النمو الاقتصادي قد تزيد فرص قيام مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) برفع أسعار الفائدة هذا العام.

وقال معهد إدارة التوريدات يوم أمس الأربعاء إن مؤشره لنشاط القطاع غير الصناعي ارتفع إلى 57.1 مسجلا أعلى قراءة منذ أكتوبر 2015. وتأتي قراءة الشهر الماضي إثر انخفاض مخيب للآمال في أغسطس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.