.
.
.
.

مصر.. توقعات بإبقاء المركزي لأسعار الفائدة دون تغيير

لاغارد: الحكومة حققت تقدما ملحوظا في تنفيذ برنامج الإصلاح

نشر في: آخر تحديث:

توقع الغالبية العظمى من الخبراء الاقتصاديين في استطلاعٍ للرأي أجرته رويترز، أن يُبقي البنك المركزي المصري على أسعار الفائدة دون تغيير للاجتماع الثالث على التوالي، رغم التصاعد السريع لمعدلات التضخم.

وأشار المحللون إلى أن أسعار الفائدة الحالية، تجعل الاستثمار بالجنيه جذابا للمستثمرين المحليين والأجانب، خاصة مع ارتفاع الاستثمارات الأجنبية في أدوات الدين المصرية.

ورفع المركزي أسعار الفائدة بمقدار 300 نقطة أساس في نوفمبر، في محاولة لتحقيق استقرار العملة المحلية بعد قرار التعويم.

وكان المركزي قد أعلن أن معدل التضخم قد ارتفع إلى أعلى مستوياته في أكثر من عشر سنوات في شهر يناير، ليسجل نحو واحد وثلاثين في المئة.

من جهة أخرى، أشادت رئيسة البنك الدولي كريستين لاغارد بالتزام الحكومة المصرية ببرنامج الإصلاح الاقتصادي، مشيرةً إلى أن الحكومة قد حققت تقدماً في تنفيذ برنامج الصندوق المرتبط بقرض الاثني عشر مليار دولار.

وقالت لاغارد إن العملة المحلية بدأت تظهر بوادر استقرار بعد التقلبات التي شهدتها في الفترة الأخيرة.