.
.
.
.

سهم التصنيع يقفز 10%..وماذا قال المحللون عن بيع كريستل؟

الاستثمار كابيتال: الصفقة ستخفض التكاليف الإدارية لدى "التصنيع" بمليار ريال

نشر في: آخر تحديث:

قفز سهم شركة التصنيع الوطنية "تصنيع"، اليوم الأربعاء، في سوق الأسهم السعودية بعد إعلان الشركة أمس عن بيع حصتها في شركة "كريستل" إلى شركة ترونوكس الأميركية مقابل أسهم و6.3 مليار ريال.

وتمتلك شركة التصنيع الوطنية 79% من الشركة الوطنية لثاني أكسيد التيتانيوم "كريستل" التي قامت بالصفقة.

وارتفع السهم خلال الجلسة بالحد الأقصى عند 18.55 ريال سعودي، بنسبة 9.96%، بتداولات محدودة مع احتفاظ المستثمرين بما لديهم من أسهم.

ورأى رئيس الابحاث لدى الاستثمار كابيتال مازن السديري، في مقابلة مع قناة "العربية"، أن تنفيذ الصفقة يأتي لوجود تكامل بين كريستال وترونوكس.

وأضاف السديري أن الصفقة ستؤدي إلى خفض التكاليف الإدارية والتمويلية لدى شركة التصنيع الوطنية بما يمكنها من العودة إلى التوزيعات مجددا.

وكشف السديري أن الاستثمار كابيتال ترى أن تنفيذ هذه الصفقة سيخفض التكاليف الإدارية لدى شركة التصنيع الوطنية بنحو بمليار ريال.

ولعل النبأ الإيجابي إلى حد كبير فيما يتعلق بشركة التصنيع الوطنية أن هذه الصفقة ستؤدي إلى تخفيض نسبة القروض لديها من 6 أضعاف حقوق الملكية إلى 4.5 ضعف بعد استكمال الصفقة.

وتصل القيمة الدفترية للأصول محل البيع إلى 10 مليارات ريال، أي ما يقارب 2.7 مليار دولار.

وقالت التصنيع إن شركة كريستل ستستخدم كامل المبلغ المالي المحصل من الصفقة لسداد الديون المصرفية في السعودية، وستتمثل كريستل بعد الصفقة بعضوين في مجلس إدارة ترونوكس.

وكان الرئيس التنفيذي لشركة التصنيع الوطنية، المهندس مطلق المريشد، قد قال في مقابلة عبر الهاتف مع "العربية.نت"، إن شركة تصنيع ستقوم بسداد كافة ديون شركة "كريستل"، والبالغة 6.3 مليار ريال، بعد بيع أصول ثاني أكسيد التيتانيوم لصالح شركة ترونوكس المدرجة في بورصة نيويورك.

وأضاف المريشد "كانت مديونية كريستل كبيرة إلى حد ما، وعدد البنوك المدينة 8 بنوك سيتم سداد كافة مديونياتها، وهذه البنوك كلها محلية، من بينها بنك ساب، الفرنسي، الرياض، والأول".
وحول طريقة التوصل إلى اتفاق مع شركة ترونوكس قال المريشد "توصلنا إلى هذه الاتفاقية عبر عملية تقييم كاملة لأصول شركة كريستل، وقد فضلنا الحصول على ما يعادل قيمة ديون كريستل فقط، على أن يتم تحويل باقي قيمة الصفقة إلى أسهم".

وبلغت قيمة الصفقة 6.274 مليار ريال سعودي، أو ما يعادل 1.673 مليار دولار أميركي، إضافة إلى إصدار 37.580 مليون سهم جديد من فئة (A) لشركة كريستل في شركة ترونوكس والتي تمثل ما نسبته 24% من رأسمال شركة ترونوكس بعد استكمال الصفقة من خلال زيادة رأسمالها.

ولفت المريشد إلى أنه وبعد بيع أصول ثاني أكسيد التيتانيوم التابعة لشركة كريستل لم يعد هناك أي تعرض على أصول مماثلة أخرى تابعة لشركة التصنيع الوطنية.