.
.
.
.

تواصل الضغط على الريال القطري ليسجل أسوأ أداء منذ يوليو

نشر في: آخر تحديث:

يتواصل الضغط على الريال القطري منذ بدء المقاطعة العربية الرباعية، من جانب السعودية والإمارات والبحرين ومصر، حيث سجل الريال أمس أسوأ أداء منذ مطلع يوليو بحسب بيانات وكالة "بلومبرغ ".

ورغم استمرار ربط الريال القطري بالدولار، أدى شح السيولة في الأسواق إلى دفع المؤسسات إلى تداول الريال خارج نطاقه الطبيعي.

وكانت العملة القطرية قد سجلت أدنى مستوياتها في يونيو الماضي.

وخفضت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني تصنيف قطر إلى –AA مع نظرة مستقبلية سلبية. وتوقعت الوكالة انخفاض صافي الأصول الأجنبية السيادية لقطر إلى 146% من الناتج المحلي الإجمالي في 2017.

كما توقعت الوكالة تباطؤ نمو الناتج المحلي القطري إلى 2% في 2017 و1.3% في 2018-2019 من 2.2% في 2016.

وفيما يتعلق بأموال غير المقيمين في قطر، توقعت الوكالة استمرار نزوح أموالهم من بنوك قطر ولكن بوتيرة أبطأ من يونيو ويوليو الماضيين.