.
.
.
.

أطول موجة مكاسب للأسهم اليابانية منذ 2015

نشر في: آخر تحديث:

ارتفع مؤشر نيكاي للأسهم اليابانية للجلسة الحادية عشرة على التوالي، في تعاملات متقلبة اليوم الثلاثاء، في الوقت الذي دعم فيه استقرار الين الشركات المصدرة للسيارات، وظلت معنويات المستثمرين مدعومة بتوقعات فوز تكتل الحزب الحاكم في الانتخابات المقررة في وقت لاحق هذا الشهر.

وأنهى "نيكاي" التعاملات مرتفعا 0.4% عند 21336.12 نقطة، وهو أعلى مستوى منذ نوفمبر 1996. وسجل المؤشر انخفاضاً لفترة وجيزة لكنه عاود الصعود ليواصل موجة مكاسبه للجلسة الحادية عشرة، وهي أطول موجة من نوعها منذ مايو 2015.

وأظهر مسح أمس الاثنين، أن الائتلاف الحاكم الذي يتزعمه رئيس الوزراء شينزو آبي، يمضي صوب تحقيق فوز كبير في الانتخابات العامة التي تجرى يوم الأحد المقبل.

وارتفع سهم "كوبي ستيل" 3.1% في الوقت الذي انحسرت فيه المخاوف بشأن التكاليف الناتجة عن فضيحة تتعلق بتزوير بيانات.

وارتفعت أسهم شركات أخرى لصناعة الصلب، إذ صعدت أسهم "نيبون ستيل آند سوميتومو ميتال كورب" 2.1% و"جيه.إف.إي هولدنغز" 1.7%.

واستقرت أسهم شركات صناعة السيارات، حيث ارتفعت أسهم "تويوتا موتور" و"هوندا موتور" 0.8% بدعم من استقرار سعر صرف الين.

وصعد مؤشر "توبكس" الأوسع نطاقاً 0.2% لينهي اليوم عند1723.37 نقطة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة