بورصة الكويت.. خسائر هي الأكبر منذ يناير 2016

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أدت تطورات الأحداث السياسية الإقليمية واستمرار تداعيات استقالة الحكومة الكويتية، إلى تكبد البورصة الكويتية خسائر كبيرة الأسبوع الماضي.

إذ رصدت شركة بيان أن هذه الخسائر الأكبر على المستوى الأسبوعي منذ تداولات الأسبوع المنتهي في 21 يناير 2016، وتحديداً منذ اشتداد أزمة تراجع أسعار النفط وانزلاق سعر البرميل الكويتي إلى ما دون 20 دولاراً.

تكبّد المؤشر السعري بنهاية الأسبوع الماضي ما نسبته 4.43%، في حين وصلت نسبة تراجع المؤشر الوزني إلى 5.08%، بينما أنهى مؤشر كويت 15 تداولات الأسبوع، مسجلاً خسارة نسبتها 5.72%.

وقد أدى ذلك إلى خسارة البورصة ما يقرب من 1.45 مليار دينار بنهاية الأسبوع، أو نحو 4.7 مليار دولار، حيث وصلت قيمتها الرأسمالية إلى 26.57 مليار دينار، بعد أن كانت 28.01 مليار دينار في الأسبوع قبل السابق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.