.
.
.
.

"البتكوين" تتراجع دون 15 ألف دولار وسط شكوك المستثمرين

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت بتكوين 9.8% على بورصة بتستامب لتسجل 14965 دولاراً بعد أن ارتفعت إلى مستوى قياسي عند 16666.66 دولار.

وارتفعت العملة المشفرة أكثر من 30% هذا الأسبوع بينما يدور سجال بين المستثمرين بشأن ما إذا كانت في حالة فقاعة توشك على الانفجار.

ورغم اتجاه عدد كبير من الخبراء والحكومات والبنوك المركزية عن التحذير بشكل مستمر من انتشار التعامل في سوق العملات الإلكترونية الرقمية المشفرة، لكن قفزت القيمة الإجمالية لعملة "بتكوين" إلى أكثر من 270.1 مليار دولار خلال أيام لتصل بذلك إلى أكثر من ضعف القيمة الإجمالية لبنك "غولدمان ساكس" أحد أكبر البنوك الدولية.

وتلقت "بتكوين" دعما بعد إعلان الجهة الرئيسية المنظمة لسوق المشتقات في الولايات المتحدة يوم الجمعة، أنها ستسمح لمجموعة "سي.إم.إي"، و"سي.بي.أو.إي غلوبال ماركتس" بإدراج عقود بيتكوين آجلة.

وتوقع مختصون في مجال العملات أن تصبح ألمانيا عاصمة العملات المشفرة في العالم مع إقبال عديد من المعاهد والجامعات المرموقة على المصاريف بعملة بتكوين، الأمر الذي يعزز موقع العملات الرقمية في العالم.

وتفتح هذه الخطوة الباب لمزيد من التنظيم الرقابي لكنها تسهل أيضا توسيع نطاق تبنيها إذ إن العقود الآجلة والمشتقات الأخرى ستزيد من سهولة تداول فئة الأصول الجديدة.

لكن البعض يعتبر أن البتكوين لن تنال مشروعيتها الدولية إلا من خلال الحصول على دعم من أربع جهات دولية هي صندوق النقد الدولي والبنك الدولي والصين والهند.