.
.
.
.

السعودية.. 10 شركات مدرجة تصعد 40% منذ بداية العام

نشر في: آخر تحديث:

حققت #سوق_الأسهم_السعودية منذ بداية العام الجاري مكاسب سوقية بلغت نحو 15%، لتدفع بالمؤشر العام إلى تجاوز مستويات 8300 نقطة، وهي مستويات لم تحقق منذ عام 2015.

واستنادا إلى بيانات موقع "تداول"، فقد دفعت المكاسب التي حققتها السوق منذ بداية 2018 إلى تسجيل أسهم 10 شركات مدرجة، مكاسب سوقية تجاوزت 40 في المئة، بقيمة تقدر بنحو 33.5 مليار ريال، إضافة إلى تحقيق 11 شركة مكاسب ما بين 30-39 في المئة.

وأتت أغلبية الأسهم التي حققت مكاسب تفوق الـ 40 في المئة، من قطاع البتروكيماويات، حيث انعكس ارتفاع #أسعار_النفط على أداء أسهم القطاع، إضافة إلى نتائج الربع الأول من العام الجاري، التي كانت فوق متوسط التوقعات في غالبيتها، بحسب ما ورد في صحيفة "الاقتصادية".

في حين تصدر سهم " #بترورابغ " المكاسب السوقية منذ بداية العام بنحو 72.4 في المئة، حيث بلغت قيمة المكاسب السوقية له نحو 3.96 مليار ريال، فيما جاء ثانيا سهم "الأبحاث والتسويق" بنسبة 65.8 في المئة بمكاسب سوقية بلغت نحو 1.6 مليار ريال. وجاء ثالثا سهم "بتروكيم" بـ 60.8 في المئة لتحقق مكاسب سوقية بنحو 3.48 مليار ريال، تلاه سهم "نماء للبتروكيماويات" التي حققت مكاسب سوقية بلغت 162 مليون ريال بنسبة ارتفاع بلغت نحو 60.8 في المئة.

وبحسب الرصد، فإن أغلب ارتفاع الشركات السابقة يعود إلى تحقيق أرباح جيدة فاقت التوقعات، حيث حققت شركة بترورابغ نموا كبيرا في الأرباح، وبلغ صافي الأرباح نحو 1.42 مليار ريال لعام 2017 مقارنة بـ 35 مليون ريال فقط لعام 2016، واستمرت النتائج الجيدة خلال الربع الأول من العام الجاري، حيث حققت الشركة صافي ربح بلغ 296 مليون ريال مقابل خسائر للفترة المماثلة والتي بلغت حينها 240 مليون ريال.

كذلك أعلنت " #الأبحاث_والتسويق " عن تحقيق صافي ربح لعام 2017 بنحو 46.3 مليون ريال مقارنة بصافي خسارة بـ 57.2 مليون ريال لعام 2016، وحققت الشركة كذلك صافي ربح للربع الأول بلغ 11.7 مليون ريال.

وحقق كل من سهمي "المجموعة السعودية" و"المصافي" مكاسب سوقية بلغت نسبتها 52.7 و48 في المئة على التوالي، في حين بلغت المكاسب السوقية لسهم "المجموعة السعودية" نحو 4.1 مليار ريال.

من جهة أخرى، فقد حققت 4 شركات مدرجة تراجعا بقيمها السوقية بأكثر من 30 في المئة منذ بداية العام، حيث تصدر سهم شركة عذيب التراجعات بنحو 45 في المئة، تلاه أسهم شركة وفا للتأمين بتراجعات بلغت نحو 44.8 في المئة.

وأتى ثالثا أسهم شركة عناية للتأمين والتي تراجعت القيمة السوقية بنحو 34.6 في المئة، في حين تراجعت القيمة السوقية لجبل عمر بنحو 30.7 في المئة مقارنة بمطلع العام الحالي.

وفيما يخص المؤشر العام فإنه ما زال محققا مكاسب بنحو 15 في المئة منذ مطلع العام، في حين كانت مكاسب العام الماضي طفيفة، حيث بلغت 0.22 في المئة، كذلك فإن مكاسب عام 2016 بلغت نحو 4.32 في المئة. وبلغت المكاسب السوقية للسوق السعودية منذ عام 2016 نحو 55 في المئة، حيث سجلت السوق أدنى مستوياتها عند 5327 نقطة في تشرين الأول/أكتوبر 2016 بعد سلسلة من التراجعات طالت السوق منذ عام 2014 التي كانت متأثرة بتراجع أسعار النفط.