.
.
.
.

ما سبب تراجع تعاملات الأسهم الأميركية في سبتمبر؟

نشر في: آخر تحديث:

أظهر المسح الشهري لـ"بنك أوف أميركا" تراجع تعاملات المستثمرين على الأسهم في سبتمبر الجاري، مع تنامي المخاوف من تباطؤ النمو الاقتصادي، خاصة مع تصاعد حدة الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وأظهر المسح ارتفاع الوزن النسبي للسيولة في سبتمبر إلى أعلى مستوى منذ عام ونصف ليصل إلى 5,1%، فيما انخفضت مخصصات الأسهم إلى 22%.

من ناحية أخرى، استمر المستثمرون في تفضيل أسهم شركات التكنولوجيا العملاقة، حيث سجلت شركات مثل فيسبوك وأبل وغوغل وعلي بابا، أكبر أحجام تداول للشهر الثامن على التوالي.