.
.
.
.

نيكاي عند أعلى مستوى في 27 عاما في ظل ضعف الين

نشر في: آخر تحديث:

أغلق المؤشر #نيكاي الياباني عند أعلى مستوى في 27 عاما اليوم الثلاثاء ليواصل مكاسب الآونة الأخيرة بفعل آمال بشأن أرباح الشركات، في حين ارتفع سهم #أونو للأدوية بفضل نبأ منح جائزة نوبل إلى باحثين عن طريقة لمكافحة السرطان مُستخدمة في عقارها #أوبديفو.

وأغلق نيكاي مرتفعا 0.1 %، إلى 24270.62 نقطة، ليحوم المؤشر القياسي عند مستويات لم تُسجل منذ نوفمبر 1991.

وتدعمت المكاسب بتوقعات لأرباح قوية للشركات في ظل ضعف الين. والمؤشر فوق مستوى 24 ألف نقطة منذ يوم الجمعة الماضي.

ويقول متعاملون إن مكاسب نيكاي السريعة، حيث صعد 5.5%، في سبتمبر، تجعل السوق عرضة للبيع لجني الأرباح، لكن المعنويات تظل إيجابية.

وزاد الدولار إلى 114.06 ين في الجلسة السابقة وهو أقوى مستوياته منذ نوفمبر من العام الماضي، قبل تداوله مستقرا عند 113.77 ين اليوم.

وارتفعت أسهم شركات التصدير، حيث صعد سهم #تويوتا موتور 1.6% وهوندا موتور 1.5% في حين زاد سهم باناسونيك 2.7%.

وقفزت أسهم أونو للأدوية 6.8%، لتبلغ 3430 ينا وهو أعلى مستوى منذ أغسطس 2016، قبل أن تغلق مرتفعة 3.1%، بفضل نبأ منح جائزة نوبل إلى باحثين عن طريقة لعلاج السرطان مستخدمة في أوبديفو، وهو عقار طورته الشركة مع بريستول-مايرز سكويب.

وعلى صعيد الأسهم المتراجعة، انخفض سهم شيمامورا لمتاجر الملابس منخفضة السعر 8.2%، بعد أن خفضت الشركة توقعاتها لأرباح السنة المنتهية في فبراير 2019. وتتوقع الشركة حاليا ربحا صافيا بقيمة 27.3 مليار ين انخفاضا من توقعات سابقة بتحقيق 35 مليار ين.

وصعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.3%، إلى 1824.03 نقطة.