.
.
.
.

هذه الجهات المستفيدة من السوق الجديدة في بورصة الكويت

نشر في: آخر تحديث:

أكد المدير العام لشركة الموازي للاستشارات المالية مهند الصانع أن إطلاق نظام جديد لتداول الأوراق المالية غير المدرجة أو OTC، يعد بمثابة استحقاق جديد لبورصة الكويت لخلق منتجات جديدة.

وفيما أشار إلى أن المستفيد الأول هم المستثمرون الذين استثمروا بأسهم شركات تم إلغاء إدراجها، حيث تفتح لهم هذه المنصة فرص التخارج من هذه الشركات، نوه بوجود فوائد عديدة تصب في مصلحة جهات أخرى:

- الوسطاء، حيث زات درسوم التداول للوسطاء 3 أضعاف في هذه المنصة.
- شركة الكويت للمقاصة، إذ إن مع ارتفاع قيمة التداولات، سيدخل لها جزء كبير منها كونها لديها حصة في هذه التداولات.
- شركات الاستثمار، حيث بإمكانها تقييم أسهم الشركات غير المدرجة.
- البنوك، من الممكن أن تمنح التمويل والرهن لهذه العمليات.
- وزارة العدل، يمكن أن تسعر المزادات للشركات غير المدرجة.

وأطلقت شركة #بورصة_الكويت اليوم نظاماً جديداً لتداول الأوراق المالية غير المدرجة أو OTC .

وسيوفر هذا النظام منصة آلية لتداول الأوراق المالية غير المدرجة، بخلاف ما كان الأمر عليه باستخدام الإجراءات اليدوية سابقاً

ومن أهم مميزات هذه المنصة:
• تسهيل تداول أسهم الشركات غير المدرجة.
•إتاحة الفرصة لمساهمي الشركات المشطوبة أو الملغي إدراجها بالتصرف بأسهمهم.

• إطلاع المتداولين على البيانات اللازمة، مثل أسعار أسهم الشركات وجدول الأوامر.
• توفير المزيد من الشفافية عند تداول الأوراق المالية غير المدرجة.
•توفير أسعار مرجعية تساعد المستثمر لبناء القرار الاستثماري المناسب.
•تقليل الإجراءات الإدارية حيث ستقوم الشركة الكويتية للمقاصة بتسوية الصفقات المنفذة، وليس شركات الوساطة كما في السابق.