مخاوف اقتصادية تهبط بـ"نيكاي" لأدنى مستوى في أسبوع ونصف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أغلق المؤشر #نيكاي الياباني منخفضاً عند أدنى مستوى في أسبوع ونصف الأسبوع، اليوم الأربعاء، بعد أن تسببت عمليات بيع في وول ستريت وانخفاض عوائد سندات الخزانة الأميركية في تجدد المخاوف بشأن الاقتصاد العالمي ونمو أرباح الشركات.

وقال متعاملون إن القطاع المالي وقطاعي السيارات والآلات تضررا، وإن كان تصيد المستثمرين للصفقات ساهم في تعويض السوق لبعض الخسائر التي تكبدتها في وقت سابق.

ونزل نيكاي 0.5% ليغلق عند 21919.33 نقطة وهو أدنى مستوى إغلاق للمؤشر القياسي منذ 26 نوفمبر تشرين الثاني.

وتراجعت وول ستريت ما يزيد على 3% أمس الثلاثاء، بقيادة انخفاض أسهم البنوك والشركات الصناعية، في الوقت الذي أرسلت فيه سوق السندات الأميركية إشارات مقلقة بشأن النمو الاقتصادي.

وانخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.5% إلى 1640.49 نقطة، مع تسجيل شركات التأمين والبنوك لأداء دون السوق عموما.

وانخفض سهم داي-ايتشي لايف 3.2% وتراجع سهم تي آند دي هولدنجز 2.2% ونزل سهم ام.اس آند ايه.دي للتأمين 1.4 بالمئة.

وتراجع سهم مجموعة ميتسوبيشي يو.اف.جيه المالية 0.9% وهوى سهم شيبا بنك 4.4 بالمئة.

وتأثرت سلبا شركات السيارات وصناعة الآلات، وهي حساسة للطلب العالمي. وانخفض سهم هوندا موتور 2.4 % وتراجع سهم سوبارو كورب 0.9% وهبط سهم فانوك كورب 3.4 بالمئة.

ولم تفلت الأسهم المرتبطة بأشباه الموصلات من قلق المستثمرين أيضا، مع تهاوي سهم أدفانتست كورب 4.6 بالمئة وانخفاض سهم سومكو كورب 3.4 بالمئة.

وفاق عدد الأسهم الهابطة تلك الصاعدة بواقع 1469 إلى 590 سهما.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.