.
.
.
.

مخاوف التباطؤ العالمي تهوي بالأسهم الأميركية

نشر في: آخر تحديث:

هبطت المؤشرات الثلاثة الرئيسية للأسهم الأميركية بعد بيانات ضعيفة من الصين وأوروبا، أذكت مخاوف من تباطؤ اقتصادي عالمي.

وتضرر المؤشران القياسيان #داو_جونز و #ستاندرد_آند_بورز من هبوط بلغ 10 بالمئة لأسهم جونسون آند جونسون.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة #وول_ستريت منخفضا 496.87 نقطة، أو 2.02 بالمئة، إلى 24100.51 نقطة.

كما هبط المؤشر ستاندرد آند بورز500 الأوسع نطاقا 50.59 نقطة، أو 1.91 بالمئة، ليغلق عند 2599.95 نقطة، وهو أدنى مستوى إغلاق منذ الثاني من أبريل/ نيسان.

وأغلق المؤشر #ناسداك المجمع منخفضا 159.67 نقطة، أو 2.26 بالمئة، إلى 6910.67 نقطة.

وتنهي المؤشرات الثلاثة الأسبوع على خسائر، مع هبوط داو جونز 1.18 بالمئة وستاندرد آند بورز 1.25 بالمئة وناسداك 0.84 بالمئة.