.
.
.
.

ترقب أكبر طرح بتاريخ بورصة مصر.. من تكون الشركة؟

3 شركات عقارية إحداها مرشحة لتكون صاحبة الطرح الأكبر بسوق الأسهم المصرية

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية في #مصر الدكتور محمد عمران، إن البورصة المصرية سوف تشهد أكبر طرح في تاريخها خلال العام الجاري، حيث من المقرر طرح إحدى الشركات في #القطاع_العقاري خلال العام الجاري.

وأوضح أنه سيتم طرح الشركة العقارية بقيمة 4 مليارات جنيه، بما يمثل أكبر طرح في تاريخ البورصة المصرية، لكنه لم يفصح عن اسم الشركة ولم يخض في مزيد من التفاصيل، وفقاً لما أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأكد أن البورصة المصرية سوف تشهد خلال العام الجاري عودة لطرح بعض الشركات، بعدما كانت اتخذت قراراً بإرجاء طرحها بسبب ظروف الأسواق المالية في الربع الأخير من العام الماضي.

وفي تصريحات خاصة لـ"العربية.نت"، توقعت مصادر مطلعة أن الشركة المتوقع طرحها أو طرح جزء من أسهمها ستكون واحدة من 3 شركات هي: شركة حسن علام أو مصر الجديدة للإسكان والتعمير، أو شركة رؤية العقارية.

وفي وقت سابق من ديسمبر الماضي، أكدت مصادر مطلعة، أن مجموعة "حسن علام" تسعى لطرح ما بين 30 إلى 35% من أسهمها في البورصة المصرية خلال النصف الأول من العام الجاري، وذلك من خلال زيادة رأسمال الشركة وبيع بعض حصص المستثمرين.

وأوضحت المصادر أن قيمة طرح أسهم شركة حسن علام ستكون الأكبر من نوعها في بورصة مصر منذ #تعويم_الجنيه في 2016، خاصة أنها من أكبر الشركات العاملة في سوق العقارات المصري.

وتتولى شركة "رينيسانس كابيتال" والمجموعة المالية "هيرميس" القابضة عملية التنسيق العالمي المشترك لبيع #الأسهم وستعملان بالتعاون مع "أرقام كابيتال" كمديري دفاتر مشتركين، كما يتولى مكتب "معتوق بسيوني" و"الحناوي" مهام الاستشارات القانونية للشركة خلال عملية الطرح.

وتملك عائلة حسن علام 86.2% من أسهم الشركة، بينما تمتلك مؤسسة #التمويل الدولية نحو 13.8%.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، توقع رئيس البورصة المصرية، محمد فريد، بدء برنامج الطروحات بشركات حكومية وذلك خلال الربع الأول من 2019. كما توقع طرح شركات القطاع الخاص خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وكانت الشركة القابضة للصناعات الكيمياوية والمجموعة المالية هيرمس وقعتا عقداً لترويج وتغطية اكتتاب 4.5% من رأسمال الشركة الشرقية للدخان "ايسترن كومباني"، موضحة أن العقد يشمل تولي "هيرمس" إدارة الطرح لتقديم الخدمات الاستشارية والمتعلقة بهذه الصفقة.

وكانت الحكومة المصرية قد قررت في أكتوبر الماضي تأجيل برنامج الطروحات الحكومية إثر التقلبات العالمية التي شهدتها الأسواق العالمية على خلفية الأزمات التي حاصرت الأسواق الناشئة.

ويستهدف برنامج الطروحات الحكومية، توسيع قاعدة الملكية وزيادة رأس المال السوقي للبورصة المصرية، إلى جانب زيادة قيمة وكمية التداول اليومي، وفقاً للبيان.

وكان آخر طرح لشركات حكومية بالبورصة المصرية، هي شركة مصر لإنتاج الأسمدة #موبكو وذلك بعد نحو 10 سنوات من آخر طرح لشركات #المصرية_للاتصالات و "أموك"، و شركة سيدي كرير للبتروكيماويات "سيدبك".