.
.
.
.

"تاسي" يتجاوز 9300 نقطة خلال الجلسة لأول مرة من يوليو 2015

نشر في: آخر تحديث:

تجاوز مؤشر السوق السعودية #تاسي في تعاملات اليوم 9300 نقطة للمرة الأولى منذ يوليو 2015، مع الدخول التدريجي للشركات الكبرى تحت مظلة مؤشرات الأسواق الناشئة من #فوتسي_راسل و "إم أس سي آي".

وأنهى مؤشر السوق السعودي جلسة اليوم الأحد على تراجع طفيف بنسبة 0.1% عند 9266 نقطة، وسط تداولات بلغت قيمتها الإجمالية نحو 2.5 مليار ريال.

وتراجع سهم "مصرف الراجحي" بأكثر من 1%، بينما أنهت أسهم "سامبا" و"البنك الأول" و"البلاد" "المتقدمة" و"مصرف الإنماء" و"جبل عمر" و"الأهلي التجاري" و"جرير" تداولاتها اليوم على تراجع بنسب تتراوح بين 1 و2%.

في المقابل، ارتفع سهم "سابك" بأقل من 1% عند 124 ريالاً.

وتتواصل مكاسب #السوق_السعودية منذ بداية العام، حيث بلغت الارتفاعات 18.4% منذ بداية 2019.

وتوقع الرئيس التنفيذي في أماك للاستثمارات محمد العمران، في مقابلة مع "العربية"، أن يتجاوز مؤشر "تاسي" حاجز الـ10 آلاف نقطة قبل شهر رمضان المبارك.

وكان رئيس مجلس إدارة هيئة السوق المالية السعودية محمد القويز، قد كشف في مقابلة مع "العربية" على هامش #مؤتمر_القطاع_المالي في الرياض الذي انعقد الأسبوع الماضي، أنه بدأ العمل فعلاً مع شركات خليجية ترغب في دخول "تداول".

من جهة أخرى، أشار القويز إلى العمل على تفعيل سوق المشتقات المالية، قائلا: "أول باكورة هذه المشتقات، هي العقود الآجلة المبنية على المؤشر، وسيتم إطلاقها في النصف الثاني من العام الجاري".

وبين أن هناك 4 مجالات تتعلق بتحرير السوق المالية يتم العمل عليها، أولها تحرير المنتجات وإطلاق منتجات ابتكارية جديدة.

وأضاف أن العمل جار على إطلاق أول مشتقات مالية لتمكين المستثمرين الأجانب، إضافة إلى السماح للشركات الأجنبية بالإدراج في السوق المالية السعودية.

وأكد القويز أن الهيئة تعمل على تمكين المستثمر الأجنبي الاستراتيجي من الاستثمار في السوق المالية السعودية.

وأشار إلى أن الهيئة تعمل كذلك على مستوى تحرير الوسطاء في السوق من خلال تسهيل الترخيص لفئات جديدة من المنشآت المالية وتسهل العمل للمنشآت القائمة.

وأوضح أن الهيئة تعمل أيضا على تطوير مجال حماية المستثمرين، وأبرز تحديثين فيه، تحديث يتعلق بنظام السوق المالية وآخر يختص بتفعيل الجانب القضائي لحماية المستثمرين الأفراد.