أسهم أوروبا ترتفع بعد تراجع ترمب عن تهديده للمكسيك

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت الأسهم الأوروبية، اليوم الاثنين، بعد أن ساهمت بيانات صادرات قوية من الصين والتوصل لاتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك في التقاط الأسواق الأنفاس بعض الشيء، حيث ساد قلق جراء تأثير التهديدات التجارية للرئيس الأميركي دونالد ترمب.

وعزز قطاع السيارات الأوروبي الأداء بفضل دلائل على أن فيات كرايسلر ورينو تبحثان سبل إحياء خطة اندماج منهارة وضمان موافقة نيسان عليها.

وصعد مؤشر ستوكس 600 الأوروبي بنسبة 0.35 في وقت مبكر، وزاد مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.43%. لكن أحجام التداول كانت ضعيفة نظرا لإغلاق الأسواق في ألمانيا وسويسرا والنمسا ومعظم دول شمال أوروبا.

وارتفعت أسهم الشركات المنتجة للسيارات ومورديها، شديدة التأثر بالرسوم الجمركية نحو 0.6%، بعد أنباء تراجع ترمب عن تهديده بفرض رسوم بـ5% على جميع السلع المستوردة من المكسيك، مقابل تبني الأخيرة خطوات لكبح الهجرة غير الشرعية.

وقفز سهم فيات كرايسلر 3%، فيما ارتفع سهم رينو 1%.