.
.
.
.

مصر تتلقى الشريحة الأخيرة بملياري دولار من قرض صندوق النقد

نشر في: آخر تحديث:

قال التلفزيون الرسمي إن مصر تلقت الشريحة الأخيرة التي تبلغ قيمتها ملياري دولار من قرض صندوق النقد الدولي.

وقال صندوق النقد في يوليو إن مصر بإمكانها سحب الشريحة السادسة والأخيرة من برنامج القرض البالغة قيمته 12 مليار دولار ومدته ثلاث سنوات والذي بدأ في 2016، وذلك بعد مراجعته الخامسة والأخيرة للإصلاحات الاقتصادية المصرية في الشهر الماضي.

وفي إطار اتفاق صندوق النقد، تعكف مصر على إجراء إصلاحات اقتصادية صعبة من بينها أحدث جولة من تخفيضات دعم الوقود في أوائل يوليو، والتي رفعت الأسعار المحلية بنسب تتراوح بين 16 و30%.

وقال ديفيد ليبتون المدير العام بالنيابة لصندوق النقد الدولي في بيان بعد المراجعة النهائية في يوليو "نجحت مصر في استكمال البرنامج الذي يدعمه اتفاق لمدة ثلاث سنوات في إطار تسهيل الصندوق الممدد، وحققت أهدافه الرئيسية".

وشملت الإصلاحات تطبيق ضريبة القيمة المضافة وتخفيضات كبيرة في دعم الطاقة وتحرير سعر صرف العملة مما أدى لانخفاض قيمتها، وهو ما فرض ضغوطا مالية على عشرات الملايين من المصريين.

وتهدف التغييرات إلى إعادة جذب المستثمرين الأجانب الذين سحبوا أموالهم من مصر إبان انتفاضة 2011.