.
.
.
.

هروب غصن يسلط الضوء على الأداء الضعيف لسهمي رينو ونيسان

نشر في: آخر تحديث:

سلط هروب رجل الأعمال كارلوس غصن من اليابان، الضوء على الأداء الضعيف للعام الماضي لأسهم الشركات التي كان يرأسها وهي رينو ونيسان.

وكان سهما الشركتين قد سجلا تراجعات كبيرة العام الماضي وصلت إلى 23% لرينو و28% لنيسان، ليكونا الأسوأ أداء في مؤشر بلومبرغ لأسهم قطاع السيارات عالميا. في حين ارتفعت أسهم كل من "كيا موتورز" و"فيراري" و"تسلا".

ويشكل هروب غصن بعد أكثر من عام على اعتقاله في اليابان ضربة للعلاقات اليابانية الفرنسية في وقت يحاول فيه البلدان دعم التحالف بين شركتي رينو ونيسان.