.
.
.
.

تراجع أغلب الأسواق الخليجية.. ومؤشر أبوظبي يفقد 3.5%

نشر في: آخر تحديث:

شهدت أغلب البورصات الخليجية تراجعا بنهاية تداولات اليوم الاثنين، وسط تفضيل المستثمرين للسيولة مع تراجع النفط والذهب.

وتراجع مؤشر السوق الرئيسية السعودية تاسي على نحو طفيف بلغ 0.05% ليغلق عند 6373.29 نقطة.

وشهد سهم مصرف الإنماء أكبر نشاطا من حيث قيم التداولات في السوق، وأغلق مرتفعا بنسبة 0.1% عند 19.96 ريال، تلاه في النشاط سهم مجموعة سيرا القابضة الذي صعد بنسبة 1.37% وأغلق عند 13.28 ريال.

بناء مراكز جديدة

وقال محمد الشماسي، الرئيس التنفيذي لشركة دراية المالية في لقاء مع العربية، إنه لا يمكن حتى الآن التكهن بتوقيت وصول السوق إلى القاع.

وأضاف أن هناك انخفاضاً في الأسعار بحوالي 30% بالأسواق المالية المحلية والعالمية منذ الأزمة، لكنه في الوقت ذاته يرى أن هناك فرصاً لبناء مراكز جديدة في الوقت الحالي.

وأشار إلى أن الغموض الاستثماري لا يتعلق حالياً بالسعر الحالي للأسهم، وإنما يرتبط بربحية السهم، إذ إن المستثمر يجب أن يبني قراره الاستثماري على توقعه لأرباح الشركة خلال العام الجاري.

النفط

وأكد في الوقت ذاته أن هناك قطاعات لن تتأثر مثل قطاع الأغذية والتأمين والشركات الخدمية.

وفيما يتعلق بأسعار النفط الحالية، يرى أن المستويات الحالية ستجبر اللاعبين الكبار بالجلوس على طاولة الحوار، لأن تلك المستويات لا يستفيد منها أحد. وتابع: "النصف الثاني قد نجد تجاوباً كبيراً من قبل أعضاء أوبك للتجاوب مع مستويات الأسعار الحالية".

الإمارات

وفي الإمارات، تراجع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 3.47% ليغلق عند 3744.13 نقطة، محققا بذلك أكبر تراجع بين الأسواق الخليجية. وجاء هذا التراجع بسبب هبوط سهم بنك أبوظبي الأول بنسبة 5% إلى 9.88 درهم، وتراجع سهم مجموعة اتصالات بنسبة 3.1% إلى 13.74 درهم.

وتراجع مؤشر سوق دبي المالي بنسبة 2.32% ليغلق عند 1789.6 نقطة، وذلك بعد هبوط سهم إعمار بنسبة 4.11% ليغلق عند 2.33 درهم، وسهم بنك دبي الإسلامي بنسبة 3.95% ليغلق عند 3.64 درهم.

وبينما صعد مؤشر السوق الأول الكويتي بنسبة 0.29% ليغلق عند 5116.42 نقطة، تراجع مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 0.66% ليغلق عند 4058.17 نقطة.

وتراجع مؤشر مسقط بنسبة 0.36% ومؤشر سوق البحرين بنسبة 0.51%.

وعربيا، تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية بنسبة 2.45% ليغلق عند 9521.43 نقطة.