.
.
.
.

كورونا يغير علاقة الأسهم السعودية مع النفط

نشر في: آخر تحديث:

أغلق مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية اليوم مرتفعًا 0.7% ليكسب 46.75 نقطة ويقفل عند مستوى 6678.44 نقطة، بتداولات بلغت قيمتها أكثر من 2.7 مليار ريال.

وصعد سهم أرامكو السعودية 0.5% إلى 30.15 ريال بتداولات بلغت قيمتها 140.8 مليون ريال.

وقال ماجد كبارة المدير التنفيذي لشركة كوانسيا كابيتال، في مقابلة مع "العربية" إن السوق المالية السعودية، كانت تصعد على الرغم من تسجيل أدنى سعر لخام برنت في نهاية شهر مارس الماضي.

وذكر كبارة أن ارتداد السوق المالية السعودية كان 9% منه في النصف الثاني من شهر مارس الماضي.

واعتبر أن "الارتداد القوي لا يعكس أساسيات السوق حاليا"موضحا أنه "وقت الأزمات تكون الأسواق المالية أكثر ترابطاً وهذا يفسر تأثر أداء الأسهم السعودية، بأداء البورصات الأميركية بأكثر من التأثر بأسعار النفط".

وتعاني أسواق الأسهم ضغوطا تاريخية ناشئة عن جائحة كورونا وهبوط النفط.

وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 140 مليون سهم تقاسمتها أكثر من 138 ألف صفقة سجلت فيها أسهم 136 شركة ارتفاعًا في قيمتها، فيما أغلقت أسهم 53 شركة على تراجع.

وكانت أسهم شركات الوطنية، وبحر العرب، والعالمية، وبترو رابغ، وبروج للتأمين الأكثر ارتفاعًا، أما أسهم شركات باعظيم، وجبسكو،و دور، وأنابيب، وطباعة وتغليف فكانت الأكثر انخفاضًا في التعاملات، حيث تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض ما بين 9.99% و 3.08%.

فيما كانت أسهم شركات الإنماء، وبترو رابغ، وسيرا، وكيان السعودية، وأرامكو السعودية هي الأكثر نشاطا بالكمية، كما كانت أسهم شركات الإنماء، والراجحي، وأرامكو السعودية، وبترو رابغ، وسيرا هي الأكثر نشاطا في القيمة.

كما أغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية ( نمو ) اليوم مرتفعًا 676 نقطة ليقفل عند مستوى 7541.87 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها أكثر من 59 مليون ريال، وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 912 ألف سهم تقاسمتها 1866 صفقة.