.
.
.
.
سوق السعودية

ارتفاع توزيعات أرامكو يبعث التفاؤل لدى المستثمرين

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس المركز الخليجي للاستشارات المالية، محمد العمران، في مقابلة مع "العربية"، أن فترة الربع الثاني من العام الحالي، شهدت ضغوطاً بعضها موسمية وأخرى غير مسبوقة كانت ذات أثر على مختلف القطاعات.

وقال العمران إن أداء السوق يمكن القول إنه نجح في تخطي تلك التحديات التي جاءت في بعض التباطؤ الناشئ عن مرحلة شهر رمضان، والذي أثر على قطاعات مثل قطاع الإسمنت.

كما تأثر الربع الثاني 2020 بمرحلة الحجر الصحي الذي أعطى نوعا من التحديات غير المسبوقة.

وبالنسبة لقطاع الإسمنت السعودي، توقع العمران حدوث انتعاش مستقبلي، لكنه لن يكون قوياً بسبب الهدوء الذي يشهده القطاع العقاري مع انخفاض الصفقات العقارية بنسبة كبيرة خلال شهر يوليو.

وقال إن شركات الإسمنت ستحافظ على أرباحها، ولكن لن تكون بنفس القوة التي شهدناها قبل مرحلة الحجر الصحي.

وبسؤاله حول نتائج أرامكو، قال العمران إنه على الرغم من انخفاض صافي الربح، لكن المقارنة مع الشركات العالمية نجد أن كل الشركات المعلنة سجلت خسائر ما عدا أرامكو.

وأضاف أن المتوقع كان هبوطاً أكبر من 50% في صافي ربح أرامكو، لكن الهبوط جاء بهذه النسبة التي تعد جيدة مقارنة بالأداء العالمي، وبظروف الاقتصاد العالمي، وظروف الجائحة.

وأشار إلى زيادة 40% في توزيعات أرامكو النقدية على الرغم من هبوط صافي الربح، معتبرا أن هذا إيجابي للمستثمرين، ويعكس توقعات مبشرة، وهو ما جاء وفق تصريحات أرامكو بزيادة الطلب على منتجاتها، وهو ما دفع أسعار النفط للصعود.

وقال إن هذا التفاؤل سيعيد سهم أرامكو إلى صدارة أكبر قيمة بين شركات العالم، والمتوقع أن يستعيد هذا الموقع من شركة آبل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة