.
.
.
.
اقتصاد أميركا

4 أسباب حاسمة لهبوط الدولار الأميركي

نشر في: آخر تحديث:

عدد المدير التنفيذي لبنك Lombard Odier الشرق الأوسط، رضوان المغراوي، في مقابلة مع "العربية" 4 أسباب لهبوط العملة الأميركية في المرحلة المقبلة.

وقال المغراوي إن جملة الأسباب تشمل سماح مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي، بارتفاع نسبة التضخم بما يتجاوز 2% وهي أول مرة نشهد فيها تغييرا في سياسة الفدرالي بهذا الصدد.

وأضاف أن الأسباب الأخرى، تكمن في احتمالية فوز جو بايدن بالرئاسة، وأن لا يكون هناك ارتفاع في أسعار الفائدة حتى عام 2023.

وأما السبب الرابع الضاغط على الدولار، هو الاتفاق الأخضر الذي أقرته أوروبا من ضمن تخصيص 750 مليار يورو لمشاريع جزء مهم منها في ميدان البيئة وخفض الانبعاث الكربوني والذي أعطى مصداقية كبيرة للوحدة الأوروبية ودعم اليورو.

واستعرض توقعات مستقبلية بنزول الدولار على مدى الشهور الـ 7 المقبلة بنسبة 4% إلى 5%.

كما استعرض توقعات بأن تبلغ أسعار العملات 1.23 يورو لكل دولار و100 ين لكل دولار و1.37 جنيه إسترليني لكل دولار في الربع الثاني من العام 2021 بشرط الاتفاق على خروج منظم من الاتحاد الأوروبي بالنسبة لبريطانيا.

ووصف صعود الذهب بأنه لا سبب واضحا له، وأن سعره عندما بلغ 2000 دولار للأونصة كان مبالغا به. وعلى صعيد أسهم التكنولوجيا العالمية نصح بأسهم ألفابيت ومايكروسوفت، فيما اعتبر أن فيسبوك وأمازون ستشهد ارتفاعا محدودا.