.
.
.
.
وول ستريت

"داو جونز" يخترق 30000 نقطة للمرة الأولى في تاريخه

نشر في: آخر تحديث:

كسر مؤشر "داو جونز" حاجز 30000 نقطة للمرة الأولى في تاريخه بعد أن سجلت الأسهم الأميركية مكاسب قوية اليوم الثلاثاء، مواصلة الزخم الذي شهدته في جلسة أمس الاثنين.

وارتفع مؤشر "داو جونز" بأكثر من 450 نقطة أو 1.5٪ منتصف النهار.

ويبدو أن إعطاء الضوء الأخضر للانتقال الرسمي للسلطة من الرئيس دونالد ترمب إلى الرئيس المنتخب جو بايدن قد أعطى مفعوله خاصة مع الظهور المفاجئ والمقتضب لترمب ظهر اليوم والذي دام حوالي 62 ثانية في المجمل، وهو ربما أقصر ظهور له على الإطلاق من على منبر غرفة الإحاطة بالبيت الأبيض، بعد أقل من يوم من قيام إدارته بخطوة رئيسية نحو انتقال السلطة.

وكانت رئيسة إدارة الخدمات العامة إميلي مورفي أخبرت بايدن في رسالة أمس الإثنين، بأن إدارة ترمب تتيح الموارد الفيدرالية لانتقاله إلى منصبه، بعدما كانت قد رفضت اتخاذ القرار لأسابيع مما أثار انتقادات شديدة من أنصار بايدن.

وبدا مستغرباً أن ترمب لم يشر إلى نضاله المستمر لقلب نتائج الانتخابات خلال تصريحاته، بل اكتفى بالتفاخر بالقفزة التي سجلتها أسواق الأسهم في ظل استمرار الاقتصاد الأميركي في التعافي من تأثير وباء كورونا.

ولطالما زعم ترمب مراراً بأنه في حال فاز بايدن في الانتخابات، فإن أسواق الأسهم والاقتصاد سوف "ينهاران".